باحثون مغاربة يصدرون مؤلفا حول سيرة 138 شخصية سياسية مغربية

المشرف
المشرف

أصدر “مركز التاريخ الراهن” بالتعاون مع المجلس الوطني لحقوق الإنسان مؤلفا تحت عنوان “تاريخ المغرب المستقل: سير شخصيات سياسية”.

ويضم المؤلف الذي يأتي في إطار تفعيل توصيات هيأة الانصاف والمناصفة المتعلقة بحفظ الأرشيف والتاريخ والذاكرة سيرة 138 شخصية سياسية مغربية طبعت مغرب ما بعد الاستقلال.

وأوضح المركز أن المؤلف يهدف إلى الإسهام في جهود التعاطي مع تاريخ الزمن الراهن، ورفع التحديات التي يطرحها، مشيرا إلى أنه يعتمد على مقاربة تاريخية، واستثمار الأرشيف والسير المتاحة، بالإضافة إلى مجموعة من الشهادات.

ويعتبر الكتاب ثمرة تعاون بين 21 أستاذا جامعيا وباحثا (عدراوي محمد، أمزيان لحسن، عزيزة ميمون، بيضاوية بلكامل، بن عدادة آسية، بوحسن أحمد، البوحسيني لطيفة، بوقبوط محمد، الغالي خالد، الحايل حفصة، ثورية السعودي، حاتمي محمد، جدور محمد، لكراكز جمال، مادون عبد الكريم، المعطي منجيب، روبرت أميلي، القاديري مصطفى، السبيوي مديحة، السقاط حنان، الصنهاجي عبد الحميد)

ومن بين الشخصيات التي حرص المؤلف على تناول سيرها، علال الفاسي، والمهدي بنبركة، وأندري أزولاي، وعبد الهادي بوطالب، وبلعربي العلوي، والمحجوبي أحرضان.

يذكر أن مركز “التاريخ الراهن” مركز مخصص للبحث حول فترة الاستقلال، تم إنشاؤه بكلية الآداب والعلوم الإنسانية في إطار شراكة بين جامعة محمد الخامس بالرباط والمجلس الوطني لحقوق الإنسان في إطار برنامج متابعة تنفيذ توصيات هيأة الإنصاف والمصالحة في شقها المتعلق بالأرشيف والتاريخ والذاكرة، وهو برنامج استفاد من الدعم المالي للاتحاد الأوربي.

 

Comments are closed.