بروشينكو: الأمن العالمي مرتبط بالوضع الذي تشهده أوكرانيا

المشرف
المشرف

شدد الرئيس الأوكراني “بيترو بروشينكو’ على أن الأمن العالمي مرتبط بالوضع الذي تشهده أوكرانيا، مشيرا إلى أن تيجة الهجمات التي تشنها روسيا على بلاده خلال العام الأخير “لم تتسبب في تغير الأوضاع في أوكرانيا فحسب، بل في العالم أجمع الذي بات يبحث عن نماذج جديد لتحقيق الأمن’.

جاء ذلك في الكلمة التي ألقاها الرئيس الأوكراني أمس الخميس، في افتتاح منتدى الأمن في نسخته الثامنة بالعاصمة كييف، والذي يشارك فيه عدد من الدبلوماسيين والسياسين والمدراء رفيعي المستوى من بلدان أوروبية، حيث تناول المشاركون في الحلقات النقاشية للمنتدى مشاكل الأمن الراهنة، وغيرها من الموضوعات مثل التغيرات في النظام العالمي، والجوانب الدبلوماسية والعسكرية والسياسية للحرب في أوكرانيا، ودور الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة في نظم الأمن العالمية.

وأفاد الرئيس الأوكراني أنه “لم يكن أحد يتوقع قبل 8 أعوام، مع انطلاق منتدى الأمن في أوكرانيا، أن مسألة الأمن ستصبح عاملا مهما للغاية بالنسبة لأوكرانيا، ولم يكن أحد يتوقع أيضا أن أمن أوروبا والعالم سيتعرضان لتهديد كما يحدث الآن’، مشيرا إلى أنهم يواجهون منذ نحو عام العدوان الروسي، وضم موسكو لإقليم القرم بشكل غير شرعي، بحسب قوله.

واستطرد “بروشينكو’ قائلا: “منذ نحو عام نحاول إدارة بلدنا ونحن نواجه صعاب جمة تهدف إلى تدميرنا، وإبعادنا عن القيم الأوروبية وأهدافها، صعوبات تريد دولة أوكرانية هشة غير مستقرة’.

وأوضح الرئيس الأوكراني أن بلاده ليست بها أي صراعات داخلية، وإنما تتعرض لهجمات خارجية، مؤكدا أن هناك وحدة تربطهم جميعا أكثر من أي وقت مضى ضد تلك الهجمات.

وانتقد “بروشينكو’ آلية مجلس الأمن الدولي في التصويت على القرارات، مضيفا “فلو كان أحد الأعضاء الدائمين بمجلس الأمن هو المعتدي علينا فإنه سيصوت بالرفض حيال أي قرارات ضده، فهذه الآلية باتت غير مجدية. لذلك لابد من إجراء إصلاحات على هذه الآلية لتحقيق الأمن بشكل أفضل’.

Comments are closed.