بعثة الأمم المتحدة تهدد بإخضاع للمساءلة للذين يعرقلون الانتقال الديمقراطي في ليبيا

المشرف
المشرف

أكدت بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا، دعمها للشعب الليبي في حفاظه على وحدة أرضه ومؤسساته. وشددت البعثة على التزامها بسيادة ليبيا ورفضها أي تدخل أجنبي في أرضها، مشيرة إلى الحاجة الملحة لحكومة وفاق وطني للتصدي للتحديات التي تواجهها وعلى الصعد كافة الإنسانية والاقتصادية والأمنية.

وهدد البيان بإخضاع المسؤولين عن العنف والذين يعرقلون أو يقوضون الانتقال الديمقراطي في ليبيا للمساءلة الدقيقة، مضيفًا أن الأمم المتحدة تقر إقرارًا كاملًا بالاتفاق السياسي الليبي والمؤسسات المنبثقة عنه وتتعهد بدعم حكومة الوفاق الوطني بصفتها الحكومة الشرعية الوحيدة في ليبيا.

وأشارت البعثة إلى وقف الاتصالات الرسمية مع الأفراد الذين يدعون أنهم جزء من المؤسسات التي لم يقرها الاتفاق السياسي الليبي، مناشدةً الأطراف كافة بقبول الوقف الفوري والشامل لإطلاق النار في جميع أجزاء ليبيا.

Comments are closed.