بوتفليقة يعترف مجددا بوجود ”اختلالات ونقائص”

netpear
netpear

بوتفليقة

في رسالة وجهها إلى المرأة الجزائرية بمناسبة إحياء اليوم العالمي للمرأة، اعترف الرئيس عبد العزيز بوتفليقة مجددا بوجود “اختلالات خطيرة ونقائص’ تحول دون التنظيم الاقتصادي والمؤسساتي للبلاد.
وأضاف أن ما زاد الطين بلة تفاقم ظاهرة الإرهاب ’العابر للأوطان’، والذي ما زالت الجزائر ’تواصل مكافحته رغم ما يتخذه من أشكال ومظاهرَ جديدة، ناجمة عن تداخله مع الجريمة المنظمة’. وجاء هذا الاعتراف تلميحا للفضائح التي طالت جميع القطاعات الاقتصادية، خلال السنوات الأخيرة، من حكمه، وأكبرها فضائح سوناطراك.
وأوضح بوتفليقة أن إيجاد ’فضاء سياسي ييسّر المشاركة ويساهم في تعزيز الرابط الاجتماعي، وتلبية حاجيات السكان وتحسين ظروف المعيشة، إلى جانب إيجاد شروطٍ تتيح مشاركة المرأة في مسار اتخاذ القرار، كل ذلك يبقى مرهونا بمكافحة الاختلالات الخطيرة التي تميّز الاقتصاد الوطني’.
أما عن المرأة فأكد بوتفليقة ضرورة ضمان حقوق المرأة وبناء مجتمع أكثـر تضامنا’. معترفا بإلزامية إزالة أية عوائق أخرى من ’أجل تقليص هشاشة المرأة وضعف جانبها في مواجهة ’شتى الصعاب’

 

Comments are closed.