تحطم مركبتين يهدد أحلام سياحة الفضاء

المشرف
المشرف
تحطم مركبتين يهدد أحلام سياحة الفضاء
تحطم مركبتين يهدد أحلام سياحة الفضاء

اثرياء من مختلف دول العالم دفعوا مبالغ مالية طائلة للرحلة الحلم.. رؤية كوكب الأرض من الفضاء.. إلا أنهم سينتظرون طويلا فيما يبدو لانطلاق هذه الرحلة.. بعد حادثِ تحطمٍ كارثي لأول مركبة فضائية تابعة لشركة “فيرجن غالاكتيك’.

نحو ثمانية أثرياء دفعوا المال أو أودعوا مقدما مقابل السفر على مركبة “سبيس شيب تو’ الفضائية التي تتسع لستة ركاب وطيارين.. وتملكها فيرجن غالاكتيك.. الشركة التي تطمح الى تنظيم أول رحلة تجارية في الفضاء للسائحين… ربع مليون دولار هو ثمن تذكرة رحلة سياحية الى الفضاء… لكن منْ يريد المغامرة فعلا وهو يشاهد تحطم المركبة التي كانت في رحلة اقلاع تجريبية في صحراء موهافي بكاليفورنيا.. أحد الطيارين قتل في هذه الرحلة، لكن ماذا لو كان على متنها سياح؟

لحد الآن لم يتقدم أي واحد من الزبائن الثمانمئة لاستعادة أمواله.. ربما في الساعات او الايام المقبلة.. مما يشكل ربما نكسة لمشروع سياحةٍ الفضاء… الكونغرس الأميركي قد يدفع ايضا نحو توسيع مراجعةٍ.. تقوم بها إدارة الطيران الاتحادي للرحلات الفضائية التجارية التي لم تكن مقتنعة تماما بهذا المشروع الطموح.. ولكنه ينطوي على خطورة بالغة.

وتقدم فيرجن غالاكتيك لزبائنها رحلة لمدة ساعتين.. يخرجون خلالها من مجال الجاذبية الارضية.. ويشعرون بانعدام الوزن لبضع دقائق.. وهي فرصة لهم لرؤية الأرض من الفضاء ثم العودة مجددا… وتنقل طائرة تابعة للشركة مركبة “سبيس شيب تو’.. قبل ان تنفصل عنها لتنطلق المركبة بعد ذلك باستخدام صاروخِ دفعٍ إلى ارتفاع مئة كيلومتر عن كوكب الارض…

Comments are closed.