تقرير: وضع بوتفليقة الصحي أخطر مما تم تصوره

netpear
netpear

أكدت مصادر في العاصمة الفرنسية أن الجلطة التي تعرض لها الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة مؤخرا والتي يعالج منها في باريس “أخطر مما تم تصويره’ من قبل القيادة الجزائرية.
وأوضحت صحيفة “الحياة’ اللندنية نقلا عن مصادر قالت إنها قريبة من الأوساط الطبية أفادت أن الجلطة التي تعرض لها بوتفليقة تركت تأثيراً أكبر مما تم تصويره’ ، مستبعدة عودته إلى ممارسة الحكم نظراً إلى هذه الظروف الصحية.
ونقلت الصحيفة عن مصادر جزائرية القول أن القيادة الجزائرية تفكر حالياً في مرحلة ما بعد بوتفليقة ، وأنها تدرس فكرة إما تقديم موعد الانتخابات الرئاسية عن أفريل 2014 إلى موعد أقرب أو استخدام المادة 88 من الدستور التي تتعلق بالظروف التي تنص على القول إن الرئيس لا يمكنه أن يمارس مهامه الرئاسية لأسباب معينة.

Comments are closed.