تقنية جديدة للتواصل تهدد شركات الاتصالات في المغرب

المشرف
المشرف

تواجه شركات الاتصالات في المغرب تهديدا جديدا يتمثل في تقنية أمريكية متقدمة في التغطية اللاسلكية، تتجاوز تغطيتها المساحة التي تغطيها تقنية “واي في”، إذ بإمكانها تغطية مدينة بكاملها، وفي حال اعتمادها بالمغرب يمكن التواصل عبرها على نطاق المدينة الواحدة.

وكشف مدير تسويق التقنية الجديدة، التي تدعى “شبكات الفراغات البيضاء للتليفزيون”، أن طاقة التغطية اللاسلكية لهذه التقنية الجديدة تصل إلى عشرات الكيلومترات، وبأنها تتمتع بقدرات تغطية لاسلكية كبيرة.

وفي الوقت الذي تقتصر تقنية “واي فاي” على تغطية لا تتعدى مائة متر، فإن التقنية الجديدة تصل تغطيتها إلى 160 كيلومتر.

المثير في هذه التقنية، التي ستسوقها المجموعة الأمريكية “مايكروسوفت”، أن إشاراتها لا تتأثر بحواجز مثل الأبنية، وتستخدم حاليا في الولايات المتحدة الأمريكية بتعاون مع “مايكروسوفت” و”غوغل” وجامعات أمريكية.

وينتظر أن يبدأ في تسويق التقنية الجديدة وطرحها في الأسرجواق انطلاقا من السنة المقبلة، وفي حال اعتمادها في المغرب ستمكن، بحسب “المساء”، المغاربة من التواصل وتبادل البيانات في المدينة الواحدة، وهو ما يشكل تهديدا حقيقيا لشركات الاتصالات.

 

Comments are closed.