تلاميذ موريتانيون يتظاهرون أمام وزارة التهذيب بانواكشوط

المشرف
المشرف

تظاهر تلاميذ مدرسة المقاومة الحرة بمنطقة حي “السعادة’ بتوجنين وذووهم للمرة الثانية أمام وزارة التهذيب، رافعين وثائق قالوا إنها تثبت استهداف إدارة التعليم الخصوصي لمدرستهم دون أدنى سند قانوني.

وردد التلاميذ شعارات تطالب الوزارة بإعادة فتح المدرسة، فيما أكد القائمون على المدرسة وذوو التلاميذ أنها تتوفر على كل الشروط القانونية، وأن إغلاقها يعكس خضوع مصالح وزارة التهذيب للنافذين، واستغلالها من طرف منافسين للمدرسة في المنطقة التي تعمل فيها.

وحاصر المتظاهرون يوم أمس مدير التعليم الخصوصي في الوزارة قبل أن يفلت من الحصار ويغادر مباني الوزارة.

 

Comments are closed.