تونس.. الآلاف من أنصار “النهضة” يتظاهرون تضامنا مع فلسطين

المشرف
المشرف

نظّمت حركة النّهضة الإسلامية التونسية اليوم السبت “مسيرة داعمة للانتفاضة الفلسطينية الثالثة’ وسط العاصمة تونس تضامنا مع الشّعب الفلسطيني.

وشارك الآلاف من أنصار حركة النّهضة في هذه المسيرة رافعين الأعلام الفلسطينية والتونسية مرددين شعار “الشّعب يريد تحرير فلسطين’.

وقال القيادي بحركة النهضة عبد الكريم الهاروني، في تصريح للأناضول “انتصار الثورة والدّيمقراطية والتنمية والنهضة في تونس هو دعم للقضية الفلسطينية، ودعم للقدس الشّريف وللمسجد الأقصى، وقد حثّنا دستورنا على نصرة القضايا العادلة في العالم وفي مقدمتها فلسطين’، وأكد أنه “من تونس لن يوجد إلا الدّعم للمقاومة وللانتفاضة ولن يأتي منها أي تطبيع مع الكيان الصهيوني فنحن لا نطبع لا مع طغاة ولا محتلين ولا انقلابيين ولا إرهابين’.

وأضاف أنّ “تحرير فلسطين سوف يمر عبر تحرير العالم العربي وأن الثورة التّي انطلقت من تونس لن تحط رحالها إلا في القدس الشريف وهذا هو الدّعم الذي نقدمه لفلسطين فتونس أصبحت حرة وشعبها حر وتعيش ديمقراطية وتقدّما وهو ما سيغير العالم العربي وسينصر القضيّة الفلسطينية، لا الانقلابات ولا الحروب الأهلية ولا الطائفية ولا التدخل الأجنبي’.

وتابع “لدينا ثقة في الشعب الفلسطيني وفي شبابه وفي المَرأة الفلسطينية لأنهم اثبتوا أنهم في مستوى حماية فلسطين والقدس والمسجد الأقصى’.

ويقوم الجيش والشرطة الإسرائيلية منذ مطلع أكتوبر/تشرين أول الماضي، بعمليات إعدام بدم بارد ضد فلسطينيين، بزعم “محاولتهم تنفيذ عمليات طعن أو دهس ضد أهداف إسرائيلية’، في الضفة الغربية والقدس والبلدات العربية داخل الخط الأخضر “إسرائيل’، وفقًا لما تظهره مقاطع فيديو، يتداولها نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي.

كما تشهد الأراضي الفلسطينية وبلدات عربية داخل الخط الأخضر، منذ بداية الشهر ذاته، مواجهات بين شبان فلسطينيين وقوات إسرائيلية، اندلعت بسبب إصرار مستوطنين يهود على مواصلة اقتحام ساحات المسجد الأقصى، تحت حراسة قوات الجيش والشرطة الإسرائيلية، أدت لقتل 78 فلسطينيًا

Comments are closed.