تونس: الحكومة الجديدة تريد الخروج من المأزق

netpear
netpear

رئيس الوزراء التونسي المكلف يعلن تشكيل حكومته

بدأت تونس أسبوعا سياسيا حافلا بهدف تولية الحكومة الجديدة والموافقة على الجدول الزمني لتبني دستور يمكن ان يخرج البلاد من المأزق بينما ستحيي المعارضة ذكرى اغتيال المعارض شكري بلعيد.
ويتوقع ان تحصل حكومة علي العريض من دون صعوبات على ثقة النواب، وخصوصا ان حزبه النهضة الحاكم وحليفيه العلمانيين يهيمنون على اكثر من الغالبية المطلوبة لنيل الثقة.
واذا كانت تونس على وشك تجاوز الازمة الحكومية بعد استقالة الحكومة السابقة في غمرة اغتيال المعارض شكري بلعيد في السادس من شباط، فان المأزق السياسي مستمر جراء عدم التفاهم على دستور جديد.

 

Comments are closed.