جوائز الفيفا: ايطاليا لم تصوت احتجاجا على استبعاد بوفون

امتعنت ايطاليا عن التصويت على المرشحين بالفوز بالكرة الذهبية وأفضل حارس في العالم احتجاجا على عدم ترشيح حارس يوفنتوس والمنتخب الايطالي المخضرم جانلويجي بوفون ضمن القائمة الأولية لأفضل لاعبي العالم.

Younes Hamdaoui

غابت ايطاليا عن التصويت على جائزة أفضل لاعب في العالم التي يمنحها الاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا’ ومجلة “فرانس فوتبول’ الفرنسية، وذلك احتجاجا على عدم تسمية قائد المنتخب الوطني ويوفنتوس الحارس جانلويجي بوفون عن لائحة المرشحين، وذلك بحسب ما كشفت وسائل الإعلام المحلية اليوم الثلاثاء (12 كانون الثاني/ يناير 2016).

وأكدت اللائحة التي نشرها الاتحاد الدولي أمس الاثنين عدم تصويت مدرب المنتخب الايطالي انتونيو كونتي والقائد بوفون لأنها قفزت مباشرة من إسرائيل إلى جامايكا دون المرور بايطاليا التي تمثلت فقط في التصويت بصوت الصحافي.

وكشفت صحيفة “غازيتا ديلو سبورت’ الرياضية عن أن امتناع كونتي وبوفون عن التصويت جاء بتوصية من الاتحاد الايطالي لكرة القدم الذي اتخذ قراره منذ تشرين الثاني/ نوفمبر بعد أن غاب حارس “الازوري’ وقائده عن اللائحة الأولية المكونة من 59 لاعبا والتي ضمت خمسة حراس مرمى هم الألماني مانويل نوير والاسباني ايكر كاسياس والبلجيكي تيبو كورتوا والتشيلي كلاوديو برافو والكولومبي دافيد اوسبينا.

ويرى الايطاليون بأن بوفون، البالغ من العمر 37 عاما، يستحق التواجد في لائحة المرشحين لأنه لعب دورا أساسيا في قيادة يوفنتوس إلى لقب الدوري والكأس المحليين ونهائي دوري أبطال أوروبا، وهو ما زال من أفضل حراس المرمى رغم تقدمه في العمر وأبرز دليل على ذلك أنه ما زال الحارس الأساسي للمنتخب الوطني وهو سيتواجد معه في نهائيات كأس أوروبا 2016.

وكان نجم برشلونة الاسباني والمنتخب الأرجنتيني ليونيل ميسي أحرز أمس الاثنين جائزة أفضل لاعب في العالم للمرة الخامسة في مسيرته، فيما كان حارس بايرن ميونيخ والمنتخب الألماني مانويل نوير أفضل حارس.

Comments are closed.