حزب تكتل القوى الديمقراطية الموريتاني يتهم النظام بالفشل في بسط الأمن

المشرف
المشرف

اتهم حزب تكتل القوى الديمقراطية النظام الحاكم في موريتانيا بالفشل في بسط الأمن وحفظه، منددا بما قال إنه التجاهل غير المبرر لظاهرة الجريمة، رغم تفاقمها و تنوعها و الضرر البيّن الذي خلفته في الأرواح و الممتلكات، حسب بيان للحزب.

وأكد البيان أن العاصمة نواكشوط تشهد’منذ فترة انفلاتا أمنيا غير مسبوق ، تزايدت وتيرته في الأيام الأخيرة ، حيث لم يتوقف الأمر عند ظواهر السرقة و الغصب و الاحتيال، بل وصل إلى حد الاغتصاب و زهق الأرواح بدم بارد و في وضح النهار كالجريمة التي حدثت أخيرا في سوق العاصمة’.

وطالب الحزب المعارض بأخذ إجراأت سريعة و صارمة من أجل وضع حد للتسيّب الذي قال إن نواكشوط تعرفه، مذكرا النظام “بأن التبجح بسياساته الأمنية و استعراضاته الكرنفالية، لا فائدة ترجى منها إن لم تنعكس بشكل ملموس ومحسوس على استقرار و أمن المواطنين’.

وأعرب الحزب عن تعازيه الخالصة إلى أسرة المرأة التي قتلت بسوق نواكشوط المركزي، راجينا لها الرحمة ولذويها الصبر و والسلوان.

Comments are closed.