حماس تصف تصريحات مرشحي الانتخابات الأمريكية المؤيدة لإسرائيل بـ”العنصرية”

وبأنها تمثل “عارا” للمنظومة السياسية الأمريكية.

Younes Hamdaoui

وصفت حركة المقاومة الإسلامية “حماس’، التصريحات الصادرة عن مرشحي الانتخابات الأمريكية، حول “تأييد إسرائيل’، بـ’العنصرية’، وبأنها تمثل “عارا’ للمنظومة السياسية الأمريكية.

وقالت الحركة في بيان صحفي نشر اليوم، وتلقت وكالة الأناضول للأنباء، نسخةً منه:’ حالة التنافس المحمومة بين المرشحين الأمريكيين لتأييد الاحتلال الإسرائيلي، وإظهار العداء للشعب الفلسطيني، تمثل عاراً حقيقياً للمنظومة السياسية الأمريكية، واستفزازاً لمشاعر الشعب الفلسطيني، والأمة العربية والإسلامية’.

وكانت هيلاري كلينتون، المرشحة الديمقراطية، في الانتخابات التمهيدية للرئاسة، قد أعلنت تضامن بلادها مع إسرائيل، قائلة في مؤتمر لجنة الشؤون العامة الأميركية الإسرائيلية «أيباك» أول أمس، إن الولايات المتحدة لا يمكنها أبدا أن تكون محايدة فيما يتعلق بأمن إسرائيل.

كما سبق أن أعلن دونالد ترامب، المرشح الجمهوري في الانتخابات التمهيدية للرئاسة الأمريكية أنه “سينحاز إلى إسرائيل الحليفة الوثيقة للولايات المتحدة في أي مفاوضات بين الإسرائيليين والفلسطينيين’.

وأضاف أن “على الفلسطينيين العمل على إيقاف الاعتداءات على الإسرائيليين’.

ويعلن الحزب “الديمقراطي’، رسميًا عن مرشحه للانتخابات الرئاسية، في مؤتمره العام، الذي سيعقد بين 25 و28 يوليو/ تموز المقبل، فيما يعلن الحزب “الجمهوري’، مرشحه في مؤتمره، المزمع عقده بين 18 و21 يوليو/ تموز المقبل.

وتجري الانتخابات الرئاسية الأمريكية، يوم الثلاثاء 8 نوفمبر/ تشرين الثاني المقبل.

Comments are closed.