حملة اعتقالات واسعة في صفوف السلفيين في مدن المملكة المغربية قبيل رأس السنة

المشرف
المشرف

على بعد أيام قليلة عن نهاية العام الحالي، أفادت مصادر من اللجنة المشتركة للدفاع عن المعتقلين الإسلاميين شروع السلطات في حملة اعتقالات واسعة في صفوف السلفيين.

وحسب مصادر من التنسيقية، فإن المعطيات الأولية تفيد بتوقيف أزيد من أربعين شخصا في مدن مختلفة من المملكة، تم اعتقالهم من طرف رجال أمن بالزي المدني في كل من مدن طنجة وتطوان والدار البيضاء وسلا وفاس، وزان والخميسات ومكناس. ويوجد ضمن صفوف هؤلاء ثلاثة من أعضاء اللجنة المشتركة للمعتقاين الإسلاميين، إلى جانب عدد من المعتقلين الإسلاميين السابقين، وهي الحصيلة التي تبقى مرشحة للارتفاع، على حد تعبير المصاجر ذاتها.

وأكد عبد الرحيم الغزالي، الناطق الرسمي باسم اللجنة أن هذه التوقيفات تأتي في إطار حملة تشنها السلطات بالتزامن مع احتفالات نهاية السنة، تقوم خلالها بالتحقيق مع الموقوفين قبل إطلاق سراحهم، إلا في حالات معدودة، مشيرا إلى أن السنة الماضية عرفت حملة توقيفات همت أزيد من 100 شخص محسوبين على التيار السلفي، تم إطلاق سراحهم بعد استنطاقهم، في ما تم التحفظ على ثمانية أشخاص فقط.

Comments are closed.