“داخلية غزة” تعزز من قواتها على الحدود مع مصر بعد أحداث سيناء

المشرف
المشرف

قالت وزارة الداخلية الفلسطينية في قطاع غزة، إنها عززت، مساء أمس الأربعاء، من تواجد قواتها على طول الحدود مع الأراضي المصرية، إثر الأحداث التي شهدتها محافظة سيناء.

وأوضح المتحدث باسم الوزارة “إياد البزم’، في تصريح وصل الأناضول نسخة منه “إن وزارة الداخلية عززت اليوم من قواتها على الحدود بين قطاع غزة ومصر، في ظل تطورات الأحداث التي تشهدها سيناء، وللمحافظة على استقرار الحالة الأمنية وحفظ أمن الحدود’.

وكان الجيش المصري، أعلن مساء أمس، إن الهجمات التي استهدفت عددًا من نقاط التفتيش، في محافظة سيناء، شمال شرقي البلاد، في وقت سابق صباح الأربعاء، أسفرت عن مقتل 17 من الجيش، منهم 4 ضباط، وإصابة 13 آخرين منهم ضابط، وقتل ما لا يقل عن 100 فرد من العناصر الإرهابية، وإصابة أعداد كبيرة من تلك العناصر.

وسبق وأن، أعلن الجيش المصري، صباح أمس، عبر متحدثه الرسمي العميد “محمد سمير’، عن مقتل وإصابة 10 من عناصر الجيش، في هجوم نفذته “عناصر إرهابية’ على عدد من نقاط التفتيش في سيناء، فيما ذكر مصدر عسكري مصري آخر أن عدد قتلى الجيش تجاوز العشرين.

وتبنت الهجوم جماعة متشددة بمصر، بايعت تنظيم “داعش’ مؤخرا، تدعى “ولاية سيناء’.

Comments are closed.