داعش سيكثف من هجماته في حال انعدام أي تقدم في التسوية الليبية

المشرف
المشرف

دعت الأمم المتحدة جميع الأطراف الدوليين إلى استخدام نفوذهم لتهدئة الأوضاع في ليبيا، معتبرة أن انعدام أي تقدم سياسي سيؤدي إلى مضاعفة هجمات تنظيم داعش وتقدمه على الأرض. وقال الأمين العام للأمم المتحدة، بان كي مون، الأحد 6 مارس/آذار، خلال تواجده في الجزائر، إن “الحوار الشامل هو السبيل الأمثل لحل الأزمات وإن أي حل عسكري من شأنه أن يزيد الأوضاع تأزما’ وأكد بان كي مون أن ما يجب القيام به هو إجراء حوار شامل، مشيرا إلى دور الجزائر في عملها مع كافة الأطراف من أجل تسوية الوضع في ليبيا.

 

Comments are closed.