“داعش” يتبنى تفجير حافلة الحرس الرئاسي بالعاصمة تونس أمس

المشرف
المشرف

أعلن تنظيم “داعش’، في بيان (لم يتم التأكد من صحته) على شبكة الإنترنت، مساء اليوم الأربعاء، تبنّيه عملية تفجير حافلة الحرس الرئاسي، بالعاصمة تونس مساء أمس.

وقال البيان، إن “أبو عبد الله التونسي، تمكن من الانغماس (التسلل)، إلى حافلة تقل بعض عناصر الأمن الرئاسي في شارع محمد الخامس وسط العاصمة التونسية’، على حد زعمه.

وتابع البيان، “عند وصوله (الانتحاري)، إلى هدفه فجر حزامه الناسف، ليقتل قرابة العشرين، ويصيب العشرات منهم’، كما نشر التنظيم على الموقع ذاته، صورة لأحد المسلحين، قال إنها لمنفذ الهجوم.

وهدد التنظيم في ذات البيان، السلطات التونسية بالقول “لا أمان لهم’.

ومساء أمس الثلاثاء، قتل 13 عنصرًا من الأمن الرئاسي، فيما أصيب 20 آخرون بجروح، بينهم 4 مدنيين، باستهداف حافلة كانت تقلهم في تونس العاصمة، في التفجير الذي نفذه الانتحاري.

وأعلن الرئيس التّونسي، الباجي قايد السّبسي، حالة الطوارئ في البلاد مدّة 30 يومًا، وحظر التجوال في إقليم تونس الكبرى (ولايات بن عروس وأريانة ومنوبة)، من الساعة (20 ت،غ مساءً)، وحتى (4 ت،غ صباحًا).

Comments are closed.