دراسة منظمة غير حكومية دولية : المغرب البلد الأكثر أمنا للمسيحيين في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا

المشرف
المشرف

أكدت خلاصات دراسة أنجزتها المنظمة غير الحكومية الدولية «أبواب مفتوحة»، حول اضطهاد وملاحقة المسيحيين في العالم، تحت عنوان: «اللائحة العالمية للاضطهاد سنة 2016»، أن المغرب واحد من البلدان الآمنة التي لا يعاني فيها المسيحيون الاضطهاد والملاحقات والتضييق في محيط إقليمي يشهد يوميا ارتفاع معدل اضطهاد المسيحيين.

وكشفت الدراسة أنه على عكس المغرب الذي يغيب فيه اضطهاد المسيحيين، فإن الجزائر احتلت المرتبة 37 عالميا من حيث اضطهاد المسيحيين، كما أنه في هذا البلد تم السنة الماضية (2015) الاعتداء على ثلاث كنائس؛ كما جاءت تونس في المرتبة 23، دون تسجيل أي هجوم على الكنائس أو حالة قتل للمسيحيين، واحتلت ليبيا المرتبة الـ10 وتسجيل قتل 58 مسيحيا والهجوم على كنيستين، وجاءت العراق الأولى عربيا بـ90 وتسجيل 10 .قتلى

 

Comments are closed.