دي ميستورا: دول “الفيتو” تعتزم الضغط لفك الحصار عن بلدات سورية قبل محادثات “جنيف”

Younes Hamdaoui

قال مبعوث الأمين العام للأمم المتحدة إلى سوريا، ستيفان دي ميستورا، اليوم الأربعاء، إن “الدول الخمس دائمة العضوية في مجلس الأمن، التي لها حق النفض (الفيتو)، تعتزم اتخاذ إجراءات فورية، والضغط بشأن فك الحصار، الذي تفرضه قوات النظام السوري، والجماعات المسلحة في العديد من البلدات، والمدن السورية’.

وأضاف، دي ميستورا، في بيان، أن “اجتماع المبعوث الأممي مع ممثلي الدول الخمس (أمريكا، وروسيا، وبريطانيا، وفرنسا، والصين)، في جينيف، اليوم، أكد على أهمية رفع الحصار عن البلدات السورية قبل بدء محادثات جنيف، 25 يناير/كانون الثاني الجاري’.وتابع البيان، الذي تلقت الأناضول نسخة منه أن ممثلي دول “الفيتو’، “سيضغطون من أجل اتخاذ إجراءات فورية لدعم هذه الجهود خلال الأيام القليلة المقبلة’.

وأشار البيان إلى أن “اجتماع اليوم كان من أجل إطلاع كبار المسؤولين في سفارات الدول الخمس على نتائج زيارات المبعوث الأممي في المنطقة مؤخرًا، وتوقعاته بشأن الاستعدادات الجارية لعقد محادثات جنيف’.وأكد البيان، على “مواصلة دي ميستورا، وفريقه العمل الجاد لإصدار دعوات المشاركة في محادثات جنيف، بهدف ضمان أقصى قدر من الشمولية’.يذكر أن دي ميستورا عقد خلال الأيام القليلة الماضية لقاءات في العواصم، طهران والرياض ودمشق، وبيروت، وأنقرة، استعدادًا للقاءات المزمع عقدها في جنيف، حول سوريا في 25 يناير/ كانون ثاني الجاري.

Comments are closed.