رئيسة الشيلي ميشيل باشليت معجبة بتجربة المغرب حول المرأة وتتحدث عن زيارتها للمملكة

المشرف
المشرف

أعربت رئيسة الشيلي، ميشيل باشليت، الاثنين في سانتياغو، عن إعجابها بالتقدم الذي حققته المملكة في مختلف المجالات، بما في ذلك النهوض بوضعية المرأة، مشيرة إلى أن الزيارة التي قامت بها للمغرب في عام 2014، بصفتها المديرة التنفيذية لهيئة الأمم المتحدة للمرأة، خولت لها الفرصة للتعرف عن كثب على هذه الإنجازات.

وجاءت تصريحات رئيسة الشيلي لدى استقبالها النائبة الثانية لرئيس مجلس النواب، كنزة الغالي، التي تقوم بزيارة عمل للشيلي منذ يوم الجمعة الماضي.

وخلال هذا الاستقبال، الذي حضره على الخصوص سفير المغرب في الشيلي، عبد القادر الشاوي لوديي، أكدت الرئيسة الشيلية أن زياراتها المتكررة إلى المغرب مكنتها من اكتشاف غنى وتنوع المملكة، مبرزة أنها لا تزال تحتفظ بذكريات ممتازة عن هذه الزيارات.

كما أكدت رئيسة الشيلي، بعد التعبير عن صداقتها تجاه المملكة، على ضرورة العمل سويا لتعزيز العلاقات الممتازة بين البلدين.

من جانبها، استعرضت الغالي التقدم الذي أحرزه المغرب في مجال النهوض بوضعية المرأة وإدماجها في التنمية. وإلى جانب استقبالها من قبل رئيسة الشيلي، أجرت النائبة الثانية لرئيس مجلس النواب محادثات مع عدد من كبار المسؤولين الشيليين، تمحورت حول سبل ترسيخ علاقات التعاون الثنائية والنهوض بالدبلوماسية البرلمانية بين المغرب والشيلي وأمريكا الجنوبية بشكل عام.

 

Comments are closed.