رئيس الجمهورية التونسية يلتقي أطراف الحوار السياسي الليبي المنعقد برعاية الأمم المتحدة

المشرف
المشرف

أكٌد رئيس الجمهورية الباجي قايد السبسي، أنٌ الليبيين وحدهم قادرون على التوصل إلى حل سلمي يحفظ وحدة ليبيا وسلامتها الترابية وأنٌ الأمم المتحدة تظلٌ الإطار الوحيد للحلٌ السلمي للأزمة، حسب بلاغ صادر عن رئاسة الحكومة.

وشدد خلال لقائه، بقصر قرطاج، بأطراف الحوار السياسي الليبي المجتمعين بتونس برعاية الأمم المتحدة وبحضور الممثٌل الخاص للأمين العام للأمم المتحدة ورئيس بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا، مارتن كوبلار، على ضرورة الاسراع بالتوصل إلى اتفاق ليبي والإنكباب على تفعيله.

وجدٌد رئيس الجمهورية تأكيده على متانة العلاقات التاريخية بين الشعبين الشقيقين التونسي والليبي وحرص تونس على استرجاع ليبيا أمنها واستقرارها.

ومن جانبهم أعرب المشاركون عن امتنانهم لتونس لاستضافتها الاجتماع وللدعم المستمر لرئيس الجمهورية للشعب الليبي، بحسب نص البلاغ.

Comments are closed.