رئيس الوزراء الموريتاني الأسبق: غياب رؤية سياسية يعيق الاقتصاد الموريتاني

المشرف
المشرف

قال رئيس الوزراء الموريتاني الأسبق يحيى ولد أحمد الوقف إن غياب الرؤية السياسية، وعدم استقرار الأنظمة يعيقان الاقتصاد الموريتاني، بمقدراته الكبيرة، والتي تتمثل في ثلاثة موارد أساسية هي الزراعة، والصيد، والمناجم.

واعتر ولد الوقف (خبير اقتصادي) في مداخلة له خلال ندوة عن الاقتصاد الموريتاني ـ ضمن فعاليات الملتقى السادس لشباب تواصل ـ أن القطاع الزراعي لا يمكن أن يكون رافدا أساسيا بالنسبة للاقصاد الوطني.

وتحدث ولد الوقف عن الزراعة، حيث أكد أن القطاع به ثمانية ملايين وحد ( الوحدة 250 كغ)، معرجا على المياه التي تنقسم إلى مياه جوفية وسطحية، ونهر السنغال، معتبرا أن المياه الموريتانية هائلة، وغير مستخدمة.

واعتبر ولد الوقف أن الشواطئ الموريتانية توجد بها 600 عينة، 200 منها صالحة للاستغلال والتجارة، مؤكدا أن الصيد هو القطاع الوحيد الذي كاد استغلاله يزيد على الحد.

أما في جانب المعاد فقد اعتبر ولد الوقف أن أبرز تحد تواجهه فهو ضعف الاستكشاف، وغياب سياسة مستجلبة للاستثمارات الخارجية، حيث إن الاقتصاد الموريتاني يقوم على الرأسمالية.

Comments are closed.