رئيس مجلس النواب الليبي: يلزم إجراء تعديل الإعلان الدستوري بأغلبية ثلثي الأعضاء لنفاذ الاتفاق السياسي

المشرف
المشرف

أعلن رئيس مجلس النواب المستشار عقيلة صالح أنه يلزم إجراء تعديل بالإعلان الدستوري بأغلبية ثلثي أعضاء المجلس حتى يكون الاتفاق السياسي نافذًا، وهذا ما تم تأكيده للمبعوث الأممي “مارتن كوبلر” .

واوضح رئيس مجلس النواب على هامش اجتماعه يوم الأحد بمبعوث الأمم المتحدة مارتن كوبلر في شحات أن حكومة الوفاق الوطني لا يجوز لها إصدار أي قرارات قبل اعتمادها من مجلس النواب.

وأكد صالح أنه أكد لكوبلر على الاستمرار في الحوار السياسي حتى تكون حكومة الوفاق مقبولة من كل الشعب الليبي .

وفيما يخص اجتماعه مع الاعضاء المقاطعين، ذكر الرئيس بأنهم يسعون إلى تكليف حكومة يرضى عنها كل الليبيين، وبأنهم سيبذلون قصارى جهدهم لحلحة الخلاف داخل المؤتمر الوطني المنتهي ولايته؛ لكي يتم التوافق مع مجلس النواب لتشكيل حكومة الوفاق .

وأشار عقيلة صالح إلى أنه سيكون يوم الإثنين بمدينة طبرق لعقد جلسة لمجلس النواب في حال اكتمال النصاب القانوني .

 

Comments are closed.