رئيس منتدى الكرامة لحقوق الإنسان في المغرب يدعو للاستمرار في المقاربة التصالحية مع معتقلي السلفية الجهادية

المشرف
المشرف

دعا عبد العلي حامي الدين، رئيس منتدى الكرامة لحقوق الإنسان إلى الاستمرار في المقاربة التصالحية مع معتقلي السلفية الجهادية.

وشدد حامي الدين، في كلمة له صباح الأحد 17 يناير 2016، خلال الجمع العام الرابع لمنتدى الكرامة، على ضرورة الاستمرار في نهج المصالحة مع معتقلي السلفية الجهادية بأبعادها الفكرية والإنسانية والاجتماعية بغية تأطيرهم الفكري والاجتماعي، مذكرا بالجهود التي بدلها منتدى الكرامة لحقوق منذ تأسيسه لحل هذا الملف.

حامي الدين، توقف أيضا عند الاكتظاظ الذي تعرفه سجون المملكة، مما جعلها مكانا غير مناسب لإعادة الادماج، وسجل، في كلمته، استمرار التضييق على بعض الجمعيات، ومنع عدد من المسيرات وقمعها كما حدث مع الأساتذة المتدربين مؤخرا، فضلا عن الاعتداء الذي طال عددا من الصحافيين أثناء قيامهم بتغطية بعض المسيرات والوقفات. ويحضر الجلسة الافتتاحية للجمع العام الرابع لمنتدى الكرامة لحقوق الإنسان، وزير العدل والحريات، مصطفى الرميد، والأمين العام للمجلس الوطني لحقوق الإنسان، محمد الصبار، وممثلي الجمعيات الحقوقية المغربية.

ويرتقب أن يعرف المؤتمر انتخاب رئيس ومكتب جديد للمنتدى، والمصادقة على لجنة التحكيم، بعد المصادقة على التقرير المالي والأدبي.

 

Comments are closed.