رئيس وزراء النمسا: العثور على 50 جثة داخل شاحنة شرقي البلاد

ميركل اعتبرت الحادث تحذيرًا من أجل التغلب على مشكلة اللاجئين

المشرف
المشرف

أعلن رئيس الوزراء النمساوي “فرنر فايمان’، أن “عدد الجثث التي تم العثور عليها اليوم الخميس داخل شاحنة متروكة على أحد الطرقات في ولاية بورغنلاند شرقي البلاد، ويعتقد أنها لمهاجرين غير شرعيين، يبلغ 50 جثة على الأكثر’.

جاء ذلك في مؤتمر صحفي اليوم الخميس، جمعه بالمستشارة الألمانية “أنجيلا ميركل’، والممثلة العليا للاتحاد الأوروبي للشؤون الخارجية والسياسية الأمنية، “فيدريكا موغريني’، ورئيس الوزراء الصربي “الكسندر فوجيتش’ وذلك في إطار “قمة غرب البلقان 2015’ في العاصمة النمساوية فيينا.

وقال فايمان في المؤتمر أنه “عُثر على قرابة 50 جثة داخل شاحنة في طريق يربط مدينتي بيرندولف، ونيوسيدل بولاية بورغنلاند، ويتراوح العدد بين 20 و50، حيث من الصعب التعرف على الجثث بسبب تعفنها، ولذلك لم يتم تحديد الرقم الدقيق لعدد الجثث’.

وأشار فايمان إلى أن الحادثة تظهر مدى أهمية أزمة اللاجئين، مبينًا أنهم شكلوا أزمة خلية مباشرة بعد الحادث.

من جانبها، اعتبرت المستشارة الألمانية العثور على الجثث داخل الشاحنة أمر مروّع، مضيفةً أن “هذا الحادث يعد تحذير من أجل التغلب على مشكلة اللاجئين’.

بدورها، لفتت وزيرة الداخلية النمساوية “جوهانا ميلك-ليتنر’ في مؤتمر صحفي، أن العثور على الجثث أصاب الجميع بالحزن، مؤكدة ً أن مهربي البشر لا يفكرون سوى بربحهم دون الاكتراث باللاجئين، معتبرة ماحدث أنه “يوم أسود’.

وذكرت ليتنر أنهم سيشددون من عمليات التدقيق على الشاحنات الدولية وفي المناطق الحدودية، وأنهم سيجرون تعديلات قانونية بأقرب وقت ممكن لمكافحة تهريب البشر.

وعثر في ساعات ظهيرة اليوم على ما لا يقل عن 20 جثة يعتقد أنها لمهاجرين غير شرعيين داخل شاحنة متروكة في الطريق الرئيسي بولاية بورغنلاند النمساوية.

Comments are closed.