سفير فلسطين لدى بلجيكا يرحب بقرار الاتحاد الأوروبي “وسم” منتجات المستوطنات

المشرف
المشرف

رحب سفير فلسطين لدى بلجيكا، عبدالرحيم الفرا، بالقرار الصادر عن المفوضية الأوروبية بـ’وسم’(تمييز) منتجات المستوطنات، في الأسواق الأوروبية.

ووافقت المفوضية الأوروبية، الذراع التنفيذي للاتحاد الأوروبي، اليوم الأربعاء، على وضع ملصقات على منتجات المستوطنات الإسرائيلية لتمييزها.

وفي هذا الصدد، قال السفير الفرا للأناضول “نتمنى تطبيق هذا القرار على أرض الواقع، لأنه سيساعد في شجب وإدانة سياسة الاستيطان المعتمدة على الأراضي الفلسطينية المحتلة’.

أضاف “هذا القرار تم الإعداد له منذ سنة 2012، وينص على التمييز الجغرافي عن طريق وضع علامات مميزة على البضائع القادمة من المستوطنات الإسرائيلية’.

ووفق القرار الصادر، سيتم وضع علامات خاصة على المنتجات المصنعة في المستوطنات، ويجري تصديرها إلى الأسواق الأوروبية بحيث يكون المستهلك الأوروبي على معرفة بمصدرها ولا تحمل عبارة “صنع في إسرائيل’.

ومن المنتظر أن تصدر المفوضية الأوروبية لاحقاً، دليلاً يوزع على المواطنين الأوروبيين للتمييز بين تلك المنتجات.

وكانت الإذاعة الإسرائيلية العامة (رسمية)، رجحت أن يشمل القرار، الخضار والفاكهة الطازجة، والعسل، وزيت الزيتون، والنبيذ، ومنتجات التجميل.

وكان الرئيس الفلسطيني محمود عباس، صادق في 26 نيسان/أبريل 2010، على قانون لحظر ومكافحة منتجات وخدمات المستوطنات، المقامة على الأراضي الفلسطينية، وإحلال المنتجات الوطنية محلها، دعماً للاقتصاد الوطني، ولتوفير فرص تسويقية أفضل، للسلع والبضائع الفلسطينية.

Comments are closed.