“سوناطراك” ملتزمة باستثمار 90 مليار دولار رغم انخفاض أسعار النفط

وذلك على مدى 4 سنوات في الفترة الممتدة من عام 2015 وحتى عام 2019

المشرف
المشرف
سوناطراك الجزائرية تبدأ التنقيب عن النفط والغاز في البحر العام القادم

قال المدير العام لمجموعة “سوناطراك’ الجزائرية، سعيد سحنون إن شركته ملتزمة باستثمار 90 مليار دولار في الفترة من عام 2015 وحتى عام 2019 على الرغم من تراجع أسعار النفط في السوق العالمية.

وأضاف سحنون في تصريحات أدلى بها لدى افتتاح مؤتمر حول النفط والغاز في شمال افريقيا، في العاصمة الجزائر، اليوم الأحد أن سوناطراك وضعت خطة استثمارية بقيمة  90 مليار دولار تنفذ على مدى 4 سنوات بدءا من العام القادم، مشيرا إلى أنها ملتزمة بتنفيذ المخطط الاستثماري على الرغم من تراجع أسعار النفط والغاز في السوق العالمية إلى أدنى مستوياتها منذ ٥ أعوام.

وقال سحنون الذي تم تعيينه في يونيو / حزيران الماضي لتسيير المجموعة بالنيابة خلفا لعبد الحميد زرقين الذي أقاله الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة من منصبه، أن سوناطراك تعمل على تعزيز احتياطاتها من النفط والغاز في ظل ارتفاع الاستهلاك المحلي من منتجات الطاقة.

كانت سوناطرك قد توقعت في ندوة حول صناعة الغاز عقدت بوهران (غرب) الأسبوع الماضي ارتفاع الاستهلاك المحلي من الغاز الطبيعي إلى 70 مليار متر مكعب من الغاز الطبيعي بحلول عام 2023.

وتتضمن الخطة الاستثمارية لسوناطراك، تطوير حقول غازية ونفطية، وضخ استثمارات جديدة في مجال الاستكشاف في عرض البحر إلى جانب الشروع في استثمارات في مجال الغاز الصخري، وزيادة الاستثمارات الخاصة بتطوير الموارد البشرية.

كان سحنون، قد قال فى أكتوبر / تشرين الأول الماضي إن المجموعة قررت الشروع في التنقيب عن المحروقات ( الغاز و النفط) في المياه الاقليمية للجزائر قبل نهاية العام المقبل 2015.

وخسرت المجموعة منذ عام 2006 أكثر من 1200 موظف من الكوادر عالية التأهيل، حيث التحق أغلبها بشركات منافسة في الولايات المتحدة والخليج.

وقال سحنون إن الشركة ستخصص 42 مليار دولار لرفع إنتاج المجموعة إلى 225 مليون طن نفط مكافئ، فيما تقدر الميزانية الخاصة بتطوير إنتاج الغاز بـ 22 مليار دولار خلال الفترة الممتدة إلى 2019.

كما توقع سحنون دخول حقول جديدة بكل من إليزي، وحاسي منعة بولاية ورقلة (جنوب شرق)، وحقل تيميمون بولاية أدرار في الجنوب الغربي للجزائر إلى طور الإنتاج.

Comments are closed.