شكيب خليل وفريد بجاوي قريبا أمام العدالة الجزائرية

netpear
netpear

شكيب خليل

ينتظر أن توجه استدعاءات رسمية للمثول أمام العدالة الجزائرية للتحقيق في فضائح الفساد بشركة سوناطراك لمسؤولين سامين في الدولة وفي عملاق الصناعة النفطية في الجزائر، على رأسهم وزير الطاقة والمناجم السابق شكيب خليل وابن وزير الخارجية الأسبق فريد بجاوي، بحسب ما أعلنه النائب العام بمجلس قضاء الجزائر بلقاسم زغماتي.
وأوضح النائب العام في بيان له أن التحقيق القضائي في القضية سيعرف “وتيرة أسرع’ فور توصل قاضي التحقيق المكلف بمتابعة الملف إلى نتائج الإنابات القضائية الدولية التي تقدم بها لدى السلطات القضائية السويسرية والإيطالية والإماراتية.
وأكد أن “النيابة العامة ستلتمس استدعاء المتورطين أو إصدار أوامر قضائية ضدهم’.
وردا على هذا البيان، أكد المحامي شريف شرفي أن النائب العام لم يأت بجديد وبأنه يصب في خانة تهدئة الرأي الوطني، وإبعاد أي شبهة عن مصالح العدالة.
كما اعتبر الناشط الحقوقي عمار خبابة، أن ملف سوناطراك يعتبر اختبارا جديدا لمصداقية العدالة في الجزائر وطالب بضرورة رفع السلطات السياسية يدها عن هذا الملف.

 

Comments are closed.