ضرب سوريا… القرار الفصل لدى الكونغرس

netpear
netpear

تتجه أنظار العالم إلى واشنطن حيث يلتئم الكونغرس الأمريكي، بعد عطلته الصيفية ليبدأ نقاشا محوريا ثم التصويت على مشروع قرارٍ يفوض الرئيس، باراك أوباما، توجيه ضربة عسكرية إلى النظام السوري.
وكانت المبادرة الروسية قد اقترحت إخضاع ما يمتلكه نظام الرئيس السوري، بشار الأسد، من أسلحة كيماوية، للرقابة الدولية، وهذا ما أثار العديد من التساؤلات حول ما إذا كانت هذه المبادرة، التي سارعت دمشق بإعلان موافقتها عليها، كفيلةً بتجنيب سوريا ضربة عسكرية محتملة.
وقبل ساعات على كلمته المرتقبة حول خطته لاستخدام القوة في سوريا، أعلن الرئيس أوباما، “ترحيباً حذراً’ بالاقتراح الروسي، مؤكداً أن التخلص من الأسلحة الكيماوية في سوريا، دون اللجوء لأي عمل عسكري، هو “أمر يفضله’، ولكنه قال إنه سيستمر في السعي للحصول على موافقة الكونغرس لضرب سوريا.
وفي موسكو، قال رئيس لجنة الشؤون الخارجية في مجلس الدوما الروسي أليكسي بوشكوف إن روسيا وجدت مخرجاً للرئيس الأميركي الذي يتخبط في مأزق الحل العسكري للأزمة السورية.

Comments are closed.