عجز في المخطط الخماسي الرئاسي

المشرف
المشرف

كشف تقرير لوزارة المالية الجزائرية عن تأخر كبير في إنجاز المشاريع الخماسية التي أعلنهما الرئيس بوتفليقة لعهدتيه الرئاسيتين الثانية والثالثة بين 2005 و2014، والتي رُصد لها غلافا ماليا يقدر بـ386 مليار دولار، حيث عجزت الحكومة عن استهلاك أكثر من 220 مليار دولار، بسبب ضعف قدرة استيعاب الاستثمارات العمومية المبرمجة، بالإضافة إلى محدودية جهاز الإنجاز الداخلي والخارجي لقطاع البناء والأشغال العمومية.
وأشار التقرير إلى أن معدل استهلاك نفقات الاستثمار لم يتجاوز 60 % بين 2005 و2014، في حين تحدث وزير المالية، كريم جودي، عن إمكانية إلغاء أو تأجيل المشاريع التي لا تمثل أولوية حكومية في حال تواصل تراجع أسعار النفط.

Comments are closed.