في فضائح جديدة.. الفساد ينخر جسد “نفطال”

المشرف
المشرف

2

بعد سلسلة الفضائح التي مست معظم المؤسسات العمومية في الجزائر والتي كان آخرها مؤسسة سوناطراك في صفقة مشتبهة مع شركة إيطالية ها هو الفساد يطفو من جديد لدى شركة نافطال التي تعتبرإحدى أكبر الشركات الجزائرية المتفرعة من سوناطراك حيث أن مصالح الأمن كشفت عن 11 قضية متعلقة باختلاسات ورشاوي وتضخيم في الفواتير مستدلة بظهور علامات الثراء على عدد من الموظفين والمسؤولين في الشركة زيادة على قضايا أخلاقية متعلقة بالتحرش الجنسي على بعض العاملات وكذا توظيف عمال عن طريق المحاباة على حساب الكفاءات .
وفي أول حصيلة للتحقيق كشفت مصالح الأمن عن تورط شركات أجنبية فرنسية في عملية تضخيم الفواتيير وكذا شركات جزائرية خاصة تحصلت على مشاريع لدى شركة نافطال عن طريق الرشوة مما يؤدي في تماطل وتأخر عملية الإنجاز التي تكبد الشركة أموالا كبيرة وطال الفساد حسب نفس التقرير الى استعمال ممتلكات و تجهيزات الشركة من قبل المسؤولين لضروف شخصية وعائلية وكذا التحايل على أموال الشركة عن طريق تزوير الفواتير والتعامل مع الممونيين بالنسبة المئوية.

 

Comments are closed.