قراءة عاجلة من صحيفة لوفيغارو الفرنسية

المشرف
المشرف

ضربة ارهابية في متحف باردو ضد السياحة في تونس
19 قتيلا بينهم 17 سائحا و استنفار في تونس العاصمة

قالت  صحيفة لوفيغار أن وزارة الداخلية التونسية أعلنت انتهاء عملية احتجاز مسلحين لعدد من الرهائن في متحف باردو الملاصق للبرلمان التونسي بعد مقتل 19 شخصاً بينهم 17 سائحا وإثنين من المهاجمين ورجل أمن، ووزير الداخلية يقول إن “العملية جبانة وتستهدف قطاع السياحة في تونس.

تقول الصحيفة أن وزارة الداخلية التونسية أعلنت  إنتهاء عملية إحتجاز الرهائن التي نفذّها مسلحون دخلوا متحف باردو  الملاصق لمجلس النواب في العاصمة التونسية حيث احتجزوا  عدداً من السياح وسط تبادل إطلاق نار مع قوات الأمن.

و بعد انتهاء عملية احتجاز الرهائن أعلن وزير الداخلية التونسي الحبيب الصيدإن 19 قتيلاً بينهم إرهابيان سقطوا، نتيجة الهجوم على متحف باردو
وأوضح الصيد إن 5 إرهابيين شاركوا في الهجوم وتم القضاء على إثنين منهم، في حين تتم ملاحقة الثلاثة الباقين من قبل القوى الأمنية.

و حسب الصحيفة اعتبر الصيد في مؤتمر صحافي “إن العملية جبانة واستهدفت قطاع السياحة في تونس’ ، داعياً إلى “الوحدة لمواجهة الإرهاب.’
ووفق المعلومات فإن مئتي سائح تقريباً دخلوا المتحف صباح الأربعاء، دون إيراد تفاصيل حول جنسياتهم.

ويعتبر متحف باردو أكبر المتحف في تونس، ومن أبرز معالمها السياحية. إلا أنّ وجوده بالقرب من مجلس نواب الشعب يطرح أسئلة حول ما إذا كان الهدف هو المتحف نفسه أم البرلمان التونسي.

تحرير هير سراي

Comments are closed.