قراءة في أبرز عناوين الصحف التونسية الصادرة 16 مارس 2015

المشرف
المشرف
قراءة في بعض عناوين الصحافة التونسية
الصحافة التونسية

الشروق

تنفرد بنشر أسرار الفيديو «القنبلة» الذي ورّط ميقالو وبن غربية:

علاقات جنسية وفساد مالي وإعلاميون وسياسيون مورطون

حيث كشفت الصحيفة حسب المعلومات التى تحصلت عليها أن الفيديو الذي يملكه رجل الاعمال حمادي الطويل والموجود في فرنسا يدين عددا كبير من اصحاب رؤوس الأموال الذين كان لهم علاقات مالية سرية مع عدد من افراد الطرابلسية العائلة المالكة سابقا كما يحتوى الفيديو على تسجيل صوتي يدين ايضا عددا من الاعلاميين الذين يقومون بابتزاز المتورطين من رجال الأعمال وخاصة الممنوعين من السفر أو الفارين .

وأكدت الشروق نقلا عن مصدرها ان رجل الاعمال حمادي الطويل كان يقوم ايضا بتسجيل كل المكالمات الواردة من اعلاميين يطالبونه بدفع مبالغ ضخمة مقابل تبييضه والدفاع عنه عبر الشاشات التى يعملون بها ، كما طالبه صاحب جريدة أسبوعية مختصة في نشر الفضائح وتوصف «بالصفراء» بمبلغ مالي يقدر بـ100 ألف دينار مقابل عدم مواصلة الحرب عليه وعلى افراد عائلته المتواجدين هنا .

الشروق

مقتل الاهابي أحمد الرويسي في غارة جوية

أوردت الشروق ان مصادر اعلامية متطابقة كشفت أن قوات فجر ليبيا تمكنت في عملية عسكرية قامت بها أمس السبت في مدينة سرت من القضاء على عدد من العناصر الارهابية التونسية ورجحت المصادر ذاتها أن يكون من بين هذه العناصر المتهم الأول في اغتيال الشهيدين شكري بلعيد ومحمد البراهمي احمد الرويسي.

و اوردت الصحيفة ان وزارة الداخلية التونسية أدت ان معلومات استخباراتية بلغتها تفيد ان الاهابي احمد الرويسي لقي مصرعه إثر غارة جوية على معاقل الاهابيين و في سياق متصل نشرت بعض مواقع التواصل الاجتماعي صورا لعدد من العناصر الارهابية التي تم القاء عليها ومن بينها صورة يجرح أن تكون للإرهابي أحمد الرويسي.

التونسية

أجرت حوارا مع القيادي بنداء تونس محمد المنصف بن شريفة تحت عنوان “على الجميع التذكّر أنّ الوطن قبل الأحزاب صراع الدساترة واليساريين كذبة.. والحزب مستهدف من الداخل والخارج’.

الي اعتبر أن ما ظهر الى حدّ الآن من مشاكل طبيعية، لأن «النداء» حزب صغير كبر بسرعة وحقق انتصارات باهرة وهو ما جعل ربما طموحات بعض الأطراف الشخصية الوصول الى سدّة المسؤولية. ونظرا لمساهمة الحزب في الحكومة بصفة ايجابية وقع فراغ في قيادته وقد انكبّ الحزب منذ مدّة على سدّ الشغورات التي حصلت في عدد من المواقع القيادية اعتمادا على كفاءات أخرى. من هنا انطلقت الصراعات وأصبح كل واحد يريد أن يكون قياديا. وفي رأيي لن تنتهي هذه المشاكل إلا بمؤتمر.

معتبرا أن «نداء تونس» مستهدف من قبل قوى داخل تونس وخارجها، متشدّدة ومتطرفة مرتبطة بقوى أجنبية تحاول تفجير الحزب من داخله بالدّس والتشكيك وبث البلبلة والفرقة والشقاق لتقسيمه والقضاء عليه والهائه بالخلافات والصراعات الهامشية لإبعاده عن مهامه الحقيقية ومسؤولياته الوطنية وخاصة بعد الانتصارات والنجاحات التي حققها في وقت قصير جدا… لأن أجندا «النداء» كحزب إصلاحي تقدمي يختلف عن أجندا هؤلاء الذين يتربصون بنا وبتونس.

نافيا وجود صراع بين الدساترة و اليساريين لأن الدساترة موجودون في كل الأحزاب والدساترة مرحب بهم في «النداء» لأنه حزب المستقبل..
المصور ’ تساءلت ’ هل ينهار صرح التعليم على رؤوس المعلمين والأساتذة والتلاميذ و الاولياء ؟

حيث كتبت الصحيفة ان المؤشرات تؤكّد أن العلاقة بين وزراة التربية ونقابة التعليم الثانوي تسير نحو طريق مسدود و ان كل السيناريوهات مطروحة بما فيها السنة البيضاء .

و أضافت المصور أنه بعد تاكيد زير الشؤون الاجتماعية عدم وجود أية نية لإقرار الزيادة في الاجور خاصة بالأساتذة و ان الزيادة ستكون في اطار المفاوضات الاجتماعية جاء رد فعل الكاتب العام لنقابة التعليم الثانوي مهددة بامكانية تعليق الدروس بعد يوم واحد من استئنافها بعد العطلة .

و أضافت الصحيفة ان نقابة التعليم الأساسي بدات تتحرك بعدما أعلنت دعمها لنقابة التعليم الثانوي لتعد إلى تحركات للمطالبة بتفعيل اتفاقيات سابقة وتحسين وضعية المعلمين مما يهدد صرح التعليم على الجميع معليمن و استاذة و تلاميذ و اولياء .

Comments are closed.