قراءة في أبرز عناوين الصحف التونسية الصادرة يوم 28 اوت 2014

المشرف
المشرف
الصحف التونسية
الصحف التونسية

الصحافة

قامت بتغطية ندوة صحفية لوزير التربية و الشؤون الاجتماعية حول العودة المدرسية للسنة الدراسية 2014 -2015 وما اعلن عليه من قرارات جديدة تخص قطاع التربية و التعليم وكان ذلك تحت عنوان إلزامية المناظرة الوطنية للسيزيام لكل التلاميذ بداية من هذا الموسم الدراسي .

حيث نقلت الصحيفة تأكيد وزير التربية فتحي الجراي انه تم تغيير في نسبة المعدل المعتمد في سنوات الباكالوريا بداية من السنة الدراسية 2015/2014 من 25 % لتنخفض هذه النسبة الى 20 % على ان لا يتجاوز الفارق بين المعدل السنوي العام ومعدل المناظرة 3 نقاط كما سيتم مراجعة شروط الاسعاف المتداولة مع ضمان الجودة والانصاف.

وأضافت الصحيفة أن الوزير أكّد ان العودة المدرسية ستكون يوم 15 سبتمبر 2014 بصفة قطعية مع اتخاذ كل الاجراءات البيداغوجية والبشرية والمادية مركزيا وجهويا في اشارة الى ان الوزارة تستمع الى الأطراف النقابية فيما يتعلق بمطالبهم حيث اعلنت النقابة العامة للتعليم الثانوي اول امس الثلاثاء مقاطعة العودة المدرسية في حال لم تتجاوب الوزارة مع مطالبهم.

كما نقلت الصحافة اليوم على لسان الوزير قوله انه تم عقد عدة مشاورات واجتماعات مع وزارة العدل للتوصل الى تجريم اي اعتداء يطال المؤسسة التربوية او المس من سرية الامتحانات الوطنية والحيلولة دون حصول اية عمليات غش خاصة خلال الامتحانات والمناظرات الوطنية .

الصبــــاح

وفي متابعتها للشأن السياسي في تونس و بداية الاعلان عن القائمات المترشحة للإنتخابات التشريعية القادمة تساءلت: بعد تدنيس السياسي ونفاذ الرصيد النضالي: هل نجوم المال والأعمال الأوفر حظا في انتخابات 2014؟

حيث كتبت الصحيفة أن المقولة التي تنطبق على أغلب الاحزاب السياسية اليوم هي “الغاية تبرر الوسيلة ’ فكل الامور مجازة قبيل خوض المسار الانتخابي بعد شعارات النضال التي اشتغلت عليها التيارات السياسية خلال انتخابات اكتوبر 2011 .

واعتبرت الصباح ان نجوم المال والاعمال سيكونون الاوفر حظا في انتخابات 2014 بعد صعودهم الصاروخي على حساب مناضلي السياسة خاصة في حركتي النهضة و نداء تونس .

ونشرت الصحيفة أراء عدد من المحللين الذين صرّحوا بالقول ’ أن الشان العام لا يمكن ان يقوم فقط على الثورية لذلك رأو أن حركة النهضة على سبيل المثال قد شرّكت في قائماتها عددا من رجال الاعمال والباحثين .

و رأى آخرون حسب الصباح ان رصيد الطبقة السياسية قد نفذ حيث لم تحافظ على صورتها السابقة و لم تجدد رصيدها حيث أقامت برامجها و سلوكها وتحالفاتها وعداواتها على عقلية الاقصاء والاستفراد و الارتجال والشعوبية و النفاق السياسي .

الشـــروق

صرع 18 إمرأة منهن من ينشطن ضمن «جهاد النكاح»:4 آلاف «جهادي» تونسي يقاتلون في سوريا.

نشرت احصائيات قدمها معهد عسكري متخصص في سوريا ورد فيه ان عدد الجنسيات التي تقاتل في سوريا تقارب الـ87 جنسية ،حيث احتلت تونس المرتبة السادسة، من عدد التونسيين المصنفين جهاديين، بعد كل من السعودية، الشيشان، لبنان، ليبيا، والعراق، بتعداد 4000 مقاتل قتل منهم  2645 عنصرا على مدار السنوات الثلاثة الاخيرة.

وبخصوص دول المغرب العربي، فنجد ليبيا في المرتبة الاولى مغاربيا والرابعة عالميا بـ4400 مقاتل قتل منهم في سوريا 2893 عنصرا، والمفقودون 789 مقاتلا، والجزائر 600 مقاتل قتل منهم 388 مسلحا، واختفاء 38 بينهم قناصين، والمغرب 550 مقاتلا قتل منهم 217 بينهم 10 نساء مغربيات ضمن نفس النشاط جهاد النكاح ، وفقد 11، ومصر 2600 مقاتل قتل منهم 1894، وفقد منهم 640.
و أضافت الصحيفة أن المعطيات، والتقارير المختلفة، الصادرة عن هيئات متابعة لنشاط الجماعات الجهادية، بالمنطقة العربية،تشير الى ان معظم مقاتلي الدول المغاربية، خاصة التونسيين والليبيين ينشطون ضمن تنظيم داعش، وينشط الجزائريون والمغاربة، ضمن تنظيم القاعدة او ما يعرف بجبهة النصرة، وعدد محدود منهم في العراق مع داعش.

La presse

بدورها سلطت الضوء في عنوانها الأبرز على العودة المدرسية من خلال الندوة الصحفية التي عقدها وزيرا التربية والشؤون الاجتماعية تحت عنوان ’ و تلزم الحكومة “

حيث اوردت الصحيفة التزام وزير التربية بتامين كل الضوريات اللوجستية والمادية والأكاديمة لتأمين العودة المدرسية لهذه السنة ونقلت الصحيفة ما أعلن عليه وزير التربية من قرارات وخاصمة منها تخفيض نسبة المعدل في الباكالويا من 25 الى 20 % على ان لا يتجاوز الفارق بين المعدل السنوي العام ومعدل المناظرة 3 نقاط إضافة إلى مراجعة شروط الاسعاف المتداولة .

ونقلت الصحيفة قرار وزارة التربية فتح حوار وطني حول التوجيه المدرسي بعد امتحان السيزيام الوطني كما أفادت الصحيفة بجملة القارات المترتبة عن المفاوضات مع نقابة التعليم الثانوي .

و اوردت la presse ما كشفه وزير الؤون الاجتماعية من أرقام تتمثل في حصر عدد العائلات المعوزة ومحدودة الدخل لتقديم المساعدة المادية خلال بداية الموسم الدراسي والجامعي 2015/2014، حيث ارتفعت اعداد العائلات المعوزة من 235 الف عائلة قبل حكومة مهدي جمعة الى 250 الف عائلة حاليا الى جانب 600 الف عائلة محدودة الدخل ليكون العدد الجملي لمستحقي المساعدة 850 الف عائلة، وتم تخصيص قرابة 15 مليون دينار في مشروع الميزانية الحالية لفائدة هذه العائات وقد يتم الترفيع فيها وفق تأكيد الوزير.

Comments are closed.