قراءة في الصحف الدولية ليوم 17/02/2015

المشرف
المشرف

قالت لوفيغارو الفرنسية  اليوم :أنه بعد مقتل 21 مصري مسيحي  أمس الطيران الحربي المصري يقصف مواقع لتنظيم الدولة الإسلامية في ليبيا

تؤكد الصحيفة  الفرنسية أن طائرات حربية مصرية  شنت فجر اليوم غارات جوية على مواقع في مدينة  في مدينة درنة شرق ليبيا، أسفرت عن عدة أطفال وامرأتين، وعدد من الجرحى لم يوثق بعد . وقال شهود عيان، إن الطائرات المصرية ألقت صواريخ على حي “باب شيحا’ ومدخل المدينة الغربي، مشيرين إلى أن الحي لا توجد فيه أية معسكرات لجهاديين تابعين لتنظيم الدولة الإسلامية، رغم تأكيد الناطق الرسمي للجيش المصري بمثتل ما بين 40 و 50 من الجهاديين المتشددين؟

تتسآئل الصحيفة عن صحة المعلومات المصرية بعد قصف فجر اليوم الاثنين مواقع عسكرية تابعة لتنظيم الدولة “داعش’ في ليبيا،  و تقول هذا  يحعل الأمر غير واضح حول الأماكن التي قصفها الطيران الحربي المصري و من غير المتأكد قتل عناصر من التنظيم المتشدد بعد اعلان مسؤولون ليبيون تأكيدهم أن كل الأهداف كانت مدنية!.

تضيف الصحيف: يأتي القصف المصري على مواقع داعش في ليبيا بعد بث تنظيم الدولة الإسلامية تسجيلا مصورا أمس الأحد يظهر مقاتلي التنظيم يعدمون 21 مسيحيا مصريا ذبحا في ليبيا.وجاء في بيان صادر عن قيادة الجيش المصري: “قامت القوات المسلحة المصرية فجر اليوم الاثنين بتوجيه ضربة جوية مركزة ضد معسكرات ومناطق تدريب ومخازن وذخائر تنظيم داعش الارهابي بالأراضي الليبية’،وأضاف البيان “وقد حققت الضربة أهدافها بدقة وعادت نسور قواتنا الجوية إلى قواعها سالمة’.وكان الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي توعد بالقصاص من تنظيم الدولة الإسلامية الذي أعلن الأحد إعدامه 21 قبطيا مصريا كان قد خطفهم في ليبيا.

من ناحيىة أخرى استنكرالناطق الرسمي للحكومة الليبية هذه الخطوة المصرية معبرا عن اسيائها من التدخل المصري الغير مبرر على سيادة الدولة الليبية و تتضارب الأنباء حول اعلان اللواء ركن صقر الجروشي رئيس أركان سلاح الجو في الحكومة الليبية المعترف بها دوليا أن عملية القصف التي نفذتها طائرات سلاح الجو المصري تمت بتنسيق مسبق مع قيادة الجيش الليبي، فما نقلت صحيفة “بوابة الوسط’ عن الجروشي أنه كلّف من قبل رئيس أركان الجيش الليبي اللواء عبد الرزاق الناظوري وقائد غرفة “عملية الكرامة’ اللواء خليفة حفتر بالتنسيق مع القوات المُسلحة المصرية لتوجيه ضربات جوية تستهدف مواقع وتجمعات تنظيم “داعش’ في ليبيا وأشار رئيس أركان سلاح الجو الليبي إلى أن المُقاتلات الحربية الليبية استهدفت أيضًا تجمعات لتنظيم “داعش’ في بنغازي وسرت، لافتا إلى أن هناك ضربات جوية أخرى سيُعلن عنها لاحق. وكان اللواء خليفة حفتر قائد ما يعرف بعملية الكرامة قد أكد في اتصال هاتفي مع قناة “وكالة مهران الدولية ’ مساندته لأي عمل عسكري تقوم به مصر ضد الجماعات المتطرفة في ليبيا، مبديا استعداده للتعاون العسكري مع مصر لمواجهة الإرهابيين، وطالب حفتر مصر بتقديم دعم عسكري علني وأكبر لقواته في حربها ضد الجماعات المتطرفة في ليبيا.

وشدد حفتر على أن جريمة إعدام المواطنين المصريين “تنبيه جديد مفزع للخطر الذي تواجهه ليبيا ومصر وكافة المنطقة و هذا ما لا تنفسه أو تؤكده أية جهة اعلامية ليبية أو عربية أو دولية.

 

Comments are closed.