قراءة في الصحف الدولية ليوم 21/03/2015

المشرف
المشرف

الرئيس الأمريكي باراك أوباما يناشد إيران إطلاق سراح 3 محتجزين أمريكيين

نشرت صحيفة النيو يورك بوست  أن الرئيس الأمريكى باراك أوباما، ترجى الحكومة الإيرانية، الجمعة، أن تطلق فوراً سراح ثلاثة أمريكيين محتجزين لديها هم سعيد عابدينى وأمير حكمتى وصحفى الواشنطن بوست جيسون رضائيان وأن تساعد فى تحديد مكان روبرت ليفنسون، وهو أمريكى اختفى فى إيران منذ ثمانى سنوات.

وذكرت الصحيفة أن أوباما وجه نداءه إلى إيران بمناسبة السنة الفارسية الجديدة “النيروز’، حيث قال فى بيان “اليوم وبينما تجمع أسر عبر العالم للاحتفال بهذه المناسبة نتذكر تلك الأسر الأمريكية التى تصبر على انفصال مؤلم عن أحبائها المسجونين أو المفقودين فى إيران’.

للذكر أن ايران قطعت علاقاتها مع أمريكا بعد الثورة الإيرانية عام 1979، وتشارك الولايات المتحدة وقوى عالمية أخرى حاليا فى محادثات حساسة مع إيران هدفها الحد من نطاق البرنامج النووى الإيرانى مقابل تخفيف عقوبات اقتصادية مفروضة على طهران. وعابدينى قس إيرانى أمريكى حكمت عليه محكمة إيرانية بالسجن ثمانى سنوات فى 2013 لإدانته بتهديد الأمن القومى الإيرانى بعد أن أقام كنائس فى منازل بإيران من عام 2000 إلى عام 2005. وقال أوباما عنه فى البيان: “لا بد أن يعود إلى زوجته وطفليه الصغيرين اللذين يكبران بدون أبيهما بلا داع’.

و حسب الصحيفة ألقى القبض على حكمتى الذى خدم فى السابق فى مشاة البحرية الأمريكية فى أوت 2011 عندما كان يزور جدته فى طهران وأدين بالتجسس لحساب وكالة المخابرات المركزية الأمريكية وهى تهمة ينفيها أقاربه والحكومة الأمريكية. وقال عنه أوباما فى بيانه “أسرته – بمن فيهم والده المريض بشدة – تحملت ألم غياب أمير لوقت طويل جدان ورضائيان مزدوج الجنسية كان رئيسا لمكتب “الواشنطن بوست’ فى طهران ومقبوض عليه منذ قرابة ثمانية أشهر بتهم وصفها أوباما بأنها “غامضة.

تؤكد الصحيفة اعتراف مسئولون فى الحكومتين الأمريكيتين الحالية والسابقة بأن ليفنسون كان عميلا لوكالة المخابرات المركزية عندما اختفى في ايران.
زهير سراي

Comments are closed.