قراءة في الصحف الدولية ليوم 26/10/2014

المشرف
المشرف

مصر تعلن حالة الطورائ بمنطقة سيناء لمدة 3 أشهرو اغلاق معبر رفح على الفلسطينيين الى اشعار آخر ..

أفادت الغارديان اليوم في صفحتها الأولى عن اعلان الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي يوم الجمعة حالة الطوارئ في مناطق بمحافظة شمال سيناء شمال شرق العاصمة القاهرة لمدة ثلاثة أشهر، بعد هجوم استهدف قوات الجيش أوقع30 قتيلا على الأقل ونص القرار الذي جاء بعد اجتماع لمجلس الدفاع الوطني برئاسته وحسب صحيفة الغارديان البريطانية اليوم تدخل حالة الطوارئ حيز التنفيذ لمدة ثلاثة أشهر ابتداء من صباح اليوم السبت 25/10/2014 في مناطق تشمل “شرقا من تل رفح مارا بخط الحدود الدولية وحتى العوجة ، وغربا .من غرب .العريش وحتى جبل الحلال

تقول الصحيفة كما شمل “شمالا من غرب العريش مارا بساحل البحر وحتى خط الحدود الدولية فى رفح ، وجنوبا من جبل الحلال وحتى العوجة على خط الحدود الدولية’ ونص القرار على “حظر التجوال في المنطقة المحددة طوال مدة إعلان حالة الطوارئ من الساعة الخامسة مساء وحتى الساعة السابعة صباحا أو لحين إشعار آخر. وبموجب القرار “تتولى القوات المسلحة وهيئة الشرطة اتخاذ ما يلزم لمواجهة أخطار الإرهاب وتمويله وحفظ الأمن بالمنطقة وحماية الممتلكات العامة والخاصة وحفظ أرواح المواطنين على ان يعقاب بالسجن كل من .يخالف الأوام

تقول الصحيفة جاء القرار نظرا للظروف الأمنية الخطيرة التي تمر بها محافظة شمال سيناء حيث قتل 30 جنديا مصريا و 8 ارهابيا ؛ بعد هجوم انتحاري بسيارة مفخخة على نقطة تفتيش، يعد الأكبر ضد القوات المسلحة في مصر منذ عزل الرئيس السابق المنتمي لجماعة الأخوان المسلمين محمد مرسي في جويلية 2013 ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن الهجوم حسب الوكالات الدولية و لا المحلية و حسب الصحيفة قال مسؤولون عسكريون لوكالة آ-اف-بي) إن الحصيلة مرشحة للزيادة بسبب وجود عدد من المصابين في حالة حرجة جرى .الإعداد لنقلهم إلى مستشفى المعادي العسكري بالقاهرة ووضعت قنوات التلفزيون الرسمي في أقصى يسار شاشاتها شارة سوداء حدادا على أرواح الضحايا

تم الانفجار بحسب المصادر المؤكة لعدد من وكالات اخبارية بسيارة مفخخة يقودها انتحاري، بالتزامن مع سقوط قذيفة هاون أطلقت من مزارع قريبة ووقع انفجار بعد يومين من إصابة 10 أشخاص، من بينهم 6 من رجال الشرطة في انفجار استهدف رجال الأمن خارج جامعة القاهرة بمحافظة الجيزة ومن جانبه، دان الأمين العام للأمم المتحدة بان كي-مون يوم يوم الجمعة بشدة الهجوم الإرهابي في مصر وقال المتحدث باسم الأمين العام للأمم المتحدة في بيان إن “الأمين العام أعرب عن تعازيه الحارة لأسر الضحايا وللحكومة المصرية، كما أعرب عن تمنياته بالشفاء العاجل والكامل للجرحى واشارة الى تجديد المجلس تصميمه على “مكافحة كافة أشكال الإرهاب وفقا لمسؤولياته الواردة في ميثاق الأمم المتحدة’ أكد أعضاء المجلس المكون من 15 عضوا على ضرورة’ تقديم مرتكبين ومنظمين وممولين وراعين لهذا الهجوم الإرهابي إلى العدالة.. ودعوا كافة .الدول إلى التعاون مع الحكومات المعنية في هذا الصدد’.

ترجح الصحيفة أن تزايد الهجمات على رجال الجيش والأمن سببه الإطاحة بمرسي واطلاق حملة واسعة ضد مؤيديه خلفت مقتل نحو 5 آلاف قتيل منهم واعتقال الآلاف و لو لم تشر اليه مباشرة وفي السياق متصل قالت (وكالة الأنباء الالمانية) الرسمية إن 500 على الأقل من رجال الأمن لقوا مصرعهم في هجمات مماثلة مناهضة للحكومة خلال العام المنقضي و اتهم في نفس السياق الرئيس المصري جهات أجنبية تقف رواء الحدث لإركاع الجيش المصري و قيادته السياسية.

Comments are closed.