قيادي سابق في حركة نداء تونس يعلن عن "خارطة طريق تيار الأمل لإنقاذ نداء تونس"

المشرف
المشرف

قدم القيادي السابق في حركة نداء تونس فوزي اللومي ما يعتبره’خارطة طريق تيار الأمل لإنقاذ نداء تونس من الأزمة غير المسبوقة التي يعيشها’.

وكتب اللومي في تدوينة على “فايسبوك’ أنه على “إثر الأزمة الخانقة التي وقعت فيها حركة نداء تونس إثر اجتماع سوسة الأخير والانقلاب على توافقات لجنة 13 ، وما نتج عنها من موجة استقالات غير مسبوقة واهتزاز صورة الحزب لدى الرأي، يتقدم تيار الأمل بخارطة الطريق هذه.

اعتبار مؤتمر سوسة وما انجر عنه من نتائج لاغيا وليس له قيمة قانونية وسياسية.

إلغاء الإدارة المركزية للهياكل وكل القرارات الصادرة عنها في المدة الأخيرة.

إحداث لجنة وطنية محايدة تقوم بتسيير الحزب إلى حدود المؤتمر الانتخابي المقبل وتكون مهامها كالتالي:

إعداد نظام داخلي يضمن التسيير الديمقراطي للحزب ويحافظ على تنوعه ووحدته

مراجعة قاعدة البيانات الخاصة بالمنخرطين وفتح باب الانخراط بناء على ما جاء في النظام الداخلي الذي سيقع اعتماده

إعادة النظر في كل الهياكل الجهوية والوطنية والمحلية المنصبة

تنظيم مؤتمرات لتجديد الهياكل المحلية والجهوية

تنظيم مؤتمر انتخابي ديمقراطي في أجل لا يتجاوز شهر سبتمبر 2016’

 

Comments are closed.