لا علاقة للمارينز في “مورون” بالجزائر

المشرف
المشرف

marinz

فند الناطق الرسمي للبنتاغون المكلف بإفريقيا في تصريح لوكالة الأنباء الجزائرية خبر انتشار قوات البحرية الأمريكية (المارينز) على مستوى القاعدة العسكرية بمورون الاسبانية تحسبا لما قد تحمله الانتخابات الرئاسية المقبلة بالجزائرمن اضطرابات سياسية في حال ترشح عبد العزيز بوتفليقة، وبالتالي تتمكن القوات من الوصول إلى الجزائر بسرعة للتدخل. وورد هذا التفنيد في أعقاب الخبر الذي نشرفي صحيفة القدس العربي الصادرة بلندن ومن ثم وأكد الناطق باسم البنتاغون أن الهدف من الانتشار هو بغرض ’تحسين قدرة الولايات المتحدة تحسبا لاحتمال وقوع أزمات في غرب إفريقيا’ ’’
و كانت الخارجية الجزائرية قد أصردت بدورها بيانا لتفنيد الخبر معتبرة إياه، “مزيجا من التفاهات غير البريئة وإشارة مسمومة حول الوضع السياسي والاستقرار في الجزائر، وسخيفا ولا أساس له كليا.’

Comments are closed.