محتجون بتونس العاصمة على حكم اعتبار حماس “إرهابية”: حاصروا الفقر ولا تحاصروا غزة

المشرف
المشرف

نظم عشرات التونسيين، اليوم الجمعة، وقفة تضامنية، وسط العاصمة تونس؛ للتعبير عن رفضهم لحكم قضائي مصري ، صدر مؤخراً، واعتبر حركة حماس “منظمة إرهابية’.

ووفق مراسل وكالة الأناضول، نظم الوقفة جمعية “أنصار فلسطين’، وهي منظمة أهلية تونسية متضامنة مع القضية الفلسطينية، ورفع المشاركون فيها الأعلام الفلسطينية، وشعارات تضامنية مع “المقاومة’ في غزة، منها: “من الشمال إلى الجنوب.. فلسطين في كل القلوب’، و’حاصروا الفقر ولا تحاصروا غزة’، و’الشعب المصري شعب يحتضن المقاومة’، و’يا شباب اضموا إلى المقاومة’.

وعلى هامش الوقفة، قال البشير الخذير، المدير التنفيذي لجمعية “أنصار فلسطين، إن “ما لم تحققه إسرائيل بقوة السلاح، نجحت في تحقيقه مصر بالقضاء’.

واعتبر في حديث لوكالة الأناضول أن الحكم “محاولة أخرى لحصار غزة وتجويع أهاليها’.

واستنكر خذير ما وصفه بـ “الصمت العربي الرسمي، خاصة في ظل إجماع الغرب على اعتبار حركة حماس حركة تحرر وطني’، داعيا الشعوب العربية إلى “مساندة المقاومة الفلسطنية لاستكمال نهجها نحو تحرير فلسطين’.

وكانت محكمة القاهرة للأمور المستعجلة قضت، السبت الماضي، باعتبار حركة حماس “منظمة إرهابية’، وهو الحكم، الذي نددت به فصائل فلسطينية، واعتبرته حماس “مُسيساً’، بينما تقول السلطات المصرية إن القضاء لديها “مستقل’.

ورداً على اتهام إعلاميين مصريين، تنفي حركة حماس، أية علاقة لها أو لذراعها المسلح كتائب عز الدين القسام، بتنفيذ أية هجمات داخل الأراضي المصرية لاسيما في منطقة شبه جزيرة سيناء المتاخمة للحدود مع قطاع غزة، وتردد أنها لا توجه سلاحها إلا إلى “الاحتلال الإسرائيلي’.

Comments are closed.