محكمة مغربية تقضي بسجن ناشطة حقوقية ادعت تعرضها للاختطاف

المشرف
المشرف
محكمة مغربية تقضي بسجن ناشطة حقوقية ادعت تعرضها للاختطاف
محكمة مغربية تقضي بسجن ناشطة حقوقية ادعت تعرضها للاختطاف

قضت محكمة مغربية بمدينة طنجة (شمال)، اليوم الثلاثاء، بسجن ناشطة حقوقية مغربية، سنتين، بتهمة تقديم وشاية كاذبة، على خلفية ادعاء سابق بتعرضها للاختطاف والتعذيب على يد أجهزة الأمن، بحسب مصدر قضائي.

وقضت محكمة الاستئناف (الدرجة الثانية) بطنجة، بسنتين سجنا نافذا في حق الناشطة الحقوقية وفاء شرف، المنتمية لحزب النهج الديمقراطي (ماركسي لينيني) والناشطة في الجمعية المغربية لحقوق الإنسان (غير حكومية)، بعد إدانتها بجريمة “الوشاية الكاذبة والتبليغ عن جريمة لم تحدث’، على خلفية ادعائها التعرض للاختطاف والتعذيب من طرف محسوبين على الأجهزة الأمنية في 27 أبريل/ نيسان الماضي.

وجاء قرار محكمة الاستئناف (حكم قابل للطعن) بتشديد العقوبة، في حق الناشطة الحقوقية المذكورة، بعد الطعن الذي تقدمت به النيابة العامة بشان الحكم الابتدائي، الذي أصدرته محكمة الدرجة الاولى في نفس الملف يوم الثلاثاء 12 أغسطس/ آب الماضي، وقضى بإدانة المعنية بالأمر سنة سجنا فقط.

كما قررت محكمة الاستئناف أيضا إدانة المسؤول المحلي بحزب النهج الديمقراطي، بوبكر الخمليشي، وسجنه سنة موقوفة التنفيذ، وغرامة 10 آلاف درهم (حوالي 1155 دولار أمريكي)، في نفس القضية، بعد أن كان القضاء الابتدائي قد قرر تبرئته، وذلك على خلفية إصدار الحزب لبلاغ تنديدي لعملية الاختطاف المزعومة.

وكانت النيابة العامة لدى محكمة الاستئناف بطنجة، قد قررت متابعة وفاء شرف، بعدما ثبت لديها عدم صحة ادعاءات تعرضها للاختطاف والتعذيب قبل أكثر من ثلاثة أشهر، حسب بلاغ للوكيل العام للملك (المدعي العام).

وزعمت الناشطة الحقوقية، عن طريق شكوى تقدمت بها إلى النيابة العامة، أنها تعرضت للاختطاف والتعذيب من قبل شخصين اعترضاها على متن سيارة، حيث اقتاداها بالقوة إلى مكان مجهول بعد تعصيب عينيها.

 

Comments are closed.