محمد بنصالح يقدم استقالته من “لاسامير” ويندد ب”سلوكات” العامودي

المشرف
المشرف

قدم محمد بنصالح، احد المساهمين في شركة “لاسامير”، حيث يملك حوالي 5،78 من أسهم الشركة عبر مجموعة “هومالركوم”، استقالته، أمس من عضوية المجلس الإداري للشركة.وندد بنصالح بسلوكات العامودي، المالك الأكبر لأسهم الشركة، متهما إياه بممارسة الدكتاتورية ومحاولة الهيمنة على المجلس الإداري وتحويله إلى جهاز لتمرير قراراته.

ويأتي تقديم بنصالح لاستقالته أمس الثلاثاء في ظل أزمة مالية خانقة تمر بها شركة “لاسامير”. يذكر انه بعد عجزه عن الوفاء بالوعود التي قطعها على نفسه، قرر رجل الأعمال السعودي محمد حسين العامودي، رئيس شركة “كورال بيتروليوم”، المالكة لأزيد من 67 في المائة من رأسمال شركة “لاسامير”، التوجه إلى القضاء الدولي من أجل الضغط على الحكومة لانتزاع تنازلات تهم الديون التي توجد في ذمته.

العامودي أكد أنه لا يفكر في مقاضاة الحكومة المغربية، وإنما يسعى إلى إيجاد وساطة لحل النزاعات القائمة، حيث إن الشركة مهددة بالحجز عليها من طرف مديرية الضرائب إن لم تسدد الديون المترتبة عليها وتفوق 13 مليار درهم.

وكشف العامودي أنه طلب وساطة من المركز الدولي من أجل تسوية النزاعات الخاص بالاستثمارات، وهي هيئة تابعة للبنك الدولي، وتتدخل كوسيط لفك النزاعات التي تنشب بين المستثمرين والحكومات، نافيا أن تكون له نية مقاضاة الحكومة، معتبر أن الوساطة بين المركز الدولي هو اإراء روتيني.

 

Comments are closed.