محمد بودريقة يُشهر استقالته من رئاسة الرجاء في وجه “الثائرين”

المشرف
المشرف

عاد محمد بودريقة من جديد للتلويح باستقالته من رئاسة نادي الرجاء الرياضي، عقب هزيمة أمام الجيش، برسم ثامن جولة من منافسات البطولة الوطنية الاحترافية لكرة القدم.

وحسب مصادر من داخل القلعة الرجاوية، فبودريقة اختار دور “الإطفائي”، وأكد لمكتبه أنه قرر الانسحاب بصمت من رئاسة الرجاء، بعد عجزه عن تسيير الفترة الصعبة التي يمر منها زملاء أنس الزنيتي.

ودعا بودريقة إلى عقد جمع عام اسثتنائي مطلع يناير2016، وهي الفترة التي تصادف توقف منافسات البطولة الوطنية.  ويشار إلى أن محمد بودريقة سبق وأن أعلن عن استقالته في مرات متكررة لكن المسؤولين نجحوا في إقناعه بسحبها، وكانت اخر مرة أشهر فيها الرئيس سلاح” ورقة استقالته” قبل ستة أيام، مباشرة عقب الهزيمة أمام المغرب التطواني بالدارالبيضاء.

 

Comments are closed.