مخاوف من غرق فرنسا في مستنقع مالي

netpear
netpear

أكد الرئيس الفرنسي، فرانسوا هولاند،  من تمبكتو أن “المعارك لم تنته في شمالي مالي’، على الرغم من استعادة هذه المدينة والمدن الأخرى التي كانت حتى وقت قصير في قبضة الجماعات المسلحة.

وهنأ هولاند القوات الفرنسية والمالية على عملها؛ معربا عن رغبته في أن تتولى مهمة دعم مالي الدولية تولى شئون العملية العسكرية في أقرب وقت.

ووصل هولاند السبت في أول زيارة له لمالي منذ وصول القوات الفرنسية في الـ11 ديسمبر الماضي للاشتراك مع القوات المالية في مواجهة الجماعات المسلحة التي ظلت تسيطر على الشمال منذ 10 أشهر.

ويتوقع خبراء أن تجد القوات الفرنسية والأفريقية التي تطارد المقاتلين المختبئين في المرتفعات والمناطق الصحراوية؛ نفسها أمام عدو قادر على استعادة قوته سريعا ومعاودة القتال بترسانة أسلحة مخبأة وغير متوقعة.

Comments are closed.