مركز حقوقي: إسرائيل اعتقلت 37 فلسطينيا على حدود غزة و40 صيادا منذ بداية العام

المشرف
المشرف

قال مركز حقوقي فلسطيني، اليوم الأربعاء، إن السلطات الإسرائيلية، اعتقلت 37 فلسطينيا على الحدود الفاصلة بين قطاع غزة، وإسرائيل، فيما اعتقلت 40 صيادا منذ بداية العام الجاري.

وأفاد مركز الميزان لحقوق الإنسان (غير حكومي)، في إحصائية نشرها اليوم الاثنين، تلقت وكالة الأناضول نسخةً منها، إنّه وفقا لأعمال الرصد والتوثيق، التي ينفذها باحثو المركز، فقد اعتقلت السلطات الإسرائيلية 37 فلسطينيا من بينهم 16 طفلا  بالقرب من المناطق الحدودية، “لادعاء الجيش الإسرائيلي محاولتهم التسلل’، منذ بداية العام 2015 الجاري.

وعلى فترات متقاربة، تعلن إسرائيل عن اعتقال فتيان وشبان فلسطينيين، يتسللون من قطاع غزة إلى الأراضي الإسرائيلية، في محاولة للبحث عن عمل.

وتحظر القوات الإسرائيلية على الفلسطينيين في القطاع، دخول المنطقة المحاذية للشريط الحدودي لمسافة 300 متر، وتطلق عليها اسم “المنطقة العازلة’، وتطلق النار أو تعتقل كل من يتواجد فيها.

وذكر المركز أن قوات الجيش الإسرائيلي واصلت انتهاكاتها بحق الصيادين الفلسطينيين في قطاع غزة، واعتقلت منذ بداية العام، 40 صيادا، وأصابت 23 آخرون، فيما استولت على 12 قارب صيد.

وأكد المركز أن الانتهاكات الإسرائيلية منذ بداية العام الجاري وتكرار حوادث القصف وإطلاق النار، والتوغلات في أماكن مختلفة في قطاع غزة تسببت بمقتل طفل، وصياد فلسطيني، وإصابة 31 فلسطينيا من بينهم 9 أطفال.

وطالب المركز المجتمع الدولي بالتحرك العاجل لوقف الانتهاكات الإسرائيلية المتكررة على الفلسطينيين.

ويقول مسؤولون فلسطينيون في غزة، إن قوات الجيش الإسرائيلي تطلق بشكل شبه يومي، نيران أسلحتها تجاه مراكب الصيادين، كما تستهدف الأراضي الزراعية على الحدود مع قطاع غزة، وهو ما يعتبره الفلسطينيون “خرقاً واضحاً’ لاتفاق الهدنة.

وتوصل الطرفان الفلسطيني والإسرائيلي في 26 أغسطس/ آب 2014 إلى هدنة برعاية مصرية، أوقفت حرباً إسرائيلية على قطاع غزة دامت 51 يوماً؛ ما تسبب بمقتل أكثر من ألفي فلسطيني، وجرح أكثر من 11 ألفا آخرين، وتدمير آلاف المنازل.

Comments are closed.