مسؤولة أوروبية: نحو 6 آلاف أوروبي توجهوا للقتال في سوريا

المشرف
المشرف

قالت المفوضة الأوروبية للعدل، “فيرا جوروفا’، إن ما بين خمسة وستة آلاف أوروبي، بينهم 1450 فرنسيا، توجهوا للقتال في سوريا.

وحثت جوروفا في حوار مع صحيفة لوفيغارو الفرنسية، على العمل على الحد من التطرف في الدول الأوروبية والبحث عن الأسباب التي تؤدي إلى انتشاره.

وأشارت جوروفا إلى تخصيص ميزانية قدرها 2.5 مليون يورو من أجل تدريب وتأهيل العاملين في السجون والمدعين العامين، في دول الاتحاد الأوروبي، كما لفتت إلى وجود اتفاقيات تعاون قضائي بين العديد من دول الاتحاد الأوروبي من جهة وتركيا ومصر وتونس من جهة أخرى، مستدركة أن تلك الاتفاقيات غير كافية للكشف عن الأشخاص الذين يسافرون للقتال في سوريا.

وقالت جوروفا إن الاتفاقيات القضائية الجديدة التي سيتم التوقيع عليها، ستعمل على الكشف على التحضير لأي هجمات محتملة، وعلى منع وقوعها.

وأشارت جوروفا أن دول الاتحاد الأوروبي، ستتخذ تدابير هامة من أجل مكافحة الإرهاب بشكل مؤثر، اعتبارا من نهاية الشهر الجاري.

Comments are closed.