مسؤول أممي: ننتظر تعليمات الجمعية العامة بشأن رفع علم فلسطين فوق الأمم المتحدة

المشرف
المشرف

أكد “استيفان دوغريك’ المتحدث الرسمي باسم الأمين العام للأمم المتحدة، أن موقف، “بان كي مون’ من رفع العلم الفلسطيني فوق المقر الرئيسي لمبنى الأمم المتحدة  بنيويورك، سيتحدد في ضوء القرار المطروح حاليا علي أعضاء الجمعية العامة للمنظمة الدولية.

وقال المسؤول الأممي، في مؤتمر صحفي،عقده أمس الثلاثاء، بمقر الأمم المتحدة، إن “هناك قرارا في الجمعية العامة يحتاج الي الصدور وبعد ذلك سنقوم (في الأمانة العامة) بعمل كل ما تتطلبه أحكام القرار (…) ولذلك علينا أن ننتظر صدور أو عدم صدور القرار، ونحن (في الأمانة العامة) ننتظر الحصول علي إرشادات وتعليمات من الجمعية العامة’.

 ورفض “دوغريك’ تأكيد أو نفي قيام مكتب الأمين العام للأمم المتحدة، بإصدار رسالة إلي ممثل دولة فلسطين الدائم لدي الأمم المتحدة السفير “رياض منصور’ بشأن التجهيزات اللوجستية  لرفع العلم الفلسطيني فوق المبني الأممي.

وبالرغم من تأكيد مسؤول بالبعثة الفلسطينية الدائمة لدي الأمم المتحدة – رفض الإفصاح عن اسمه- وصول مثل هذه الرسالة من مكتب الأمين العام، إلا أن “دوغريك’ أكد للصحفيين قائلا ’ ليس لي علم بصدور مثل تلك الرسالة’.

ومن جهته أعرب مندوب اسرائيل الدائم لدي الأمم المتحدة، السفير “رون بروسر’ عن معارضته الشديدة لصدور مشروع القرار المطروح في الجمعية العامة.

وقال – في رسالة بعثها أمس إلي كل من الأمين العام للمنظمة “كي مون’،  ورئيس الجمعية العامة للأمم المتحدة “سام كوتيسا’ – حصلت الأناضول علي نسخة منها – إن “الفلسطينيين يسعون الي الحصول على نقاط لا معنى لها في الأمم المتحدة، ولن يكون ذلك هو الطريق نحو الحصول على دولة، كما أن ذلك ليس الطريق إلى إحلال السلام’.

ودعا “بروسور’، كلا من “كي مون’، و’كوتيسا’ إلى العمل علي عدم صدور القرار الذي وصفه بأنه “انتهاك للمبادئ والأعراف والتقاليد المرعية في الأمم المتحدة، والتي تقضي برفع علم الدول الأعضاء فقط’.

يذكر أن مشروع قرار- شاركت في تقديمه الدول العربية – تم طرحه علي أعضاء  الجمعية العامة للأمم المتحدة،الأسبوع الماضي، يطلب رفع علم دولة فلسطين والفاتيكان إلى جانب أعلام الدول الـ193 الأخرى.

تجدر الإشارة إلى أن كل من فلسطين والفاتيكان، تتمتعان بصفة مراقب غير عضو في المنظمة الدولية.

Comments are closed.