مسيرة أطفال في غزة إحياءً ليوم الطفل العالمي

المشرف
المشرف

شارك العشرات من الاطفال الفلسطينيين، في مدينة غزة، اليوم الأحد، في مسيرة استعراضية، جابت بعض شوارع المدينة، وذالك إحياء لـ’يوم الطفل العالمي’.

ورفع المشاركون في الاحتفال، الذي نظمته، مؤسسة “إنقاذ الطفل’ (منظمة دولية)، لافتات كُتب على بعضها:’ نريد حقنا في الحياة’، و’ لا لاستغلال الاطفال’.

وأطلق الأطفال في نهاية المسيرة، بالونات في الهواء، ورسموا جداريات تطالب بالاهتمام بـ’حقوق الاطفال الفلسطينيين’.

و قالت مدير مؤسسة “إنقاذ الطفل’، في قطاع غزة، عفاف الخالدي، إن أطفال غزة، ما زالوا يعانون من آثار “الحرب الإسرائيلية الأخيرة’.

وأضافت الخالدي في حديث مع وكالة الأناضول، على هامش الفعالية:’ أطفال غزة يريدون أن يعيشوا في أمان وسلام واستقرار كباقي أطفال العالم، بعيدا عن الجرائم التي ترتكبها قوات الاحتلال الاسرائيلي بحقهم’.

وأشارت إلى أن هناك الآلاف من الأطفال فقدوا ذويهم نتيجة الحرب الأخيرة.

وتعرض قطاع غزة، بداية يوليو/تموز، من العام الماضي، لهجوم عسكري إسرائيلي تسبب بمقتل 2322 فلسطينيًا، بينهم 578 طفلاً (أعمارهم من شهر إلى 16 عاما)، وجرح (10870) آخرون، منهم (3303) أطفال وفقا لإحصائيات صادرة من وزارة الصحة الفلسطينية.

وفي 20 من شهر نوفمبر/ تشرين ثاني من كل عام، يحتفل الأطفال في كل الدول العربية والأوروبية بيومهم “العالمي’، الذي يوافق تاريخ التوقيع على الاتفاقية الدولية لحقوق الطفل في 20 نوفمبر/تشرين الثاني عام 1989 من قبل 191 دولة.

Comments are closed.