مظاهرة حاشدة بالأغواط للمطالبة بالعيش الكريم

netpear
netpear

PIC 01

في ثاني أكبر مظاهرة في الجنوب الجزائري الكبير في أقل من عشرة أيام؛ احتشد المئات من الشباب في ساحة المقاومة، وسط مدينة الأغواط، بينهم نشطاء حقوقيون وممثلون عن المجتمع المدني جاؤوا من ولايات عدة للمشاركة في ما أطلق عليه المنظمون “وقفة الكرامة’.
وتأتي هذه الوقفة في سياق الاحتجاجات الاجتماعية والمهنية التي يخوضها شباب الجنوب الكبير منذ أشهر وتُوجت بـخروج عشرات الآلاف من المحتجين في مظاهرة “مليونية الكرامة ورد العتبار’ بورقلة في الـ14 مارس الماضي.
وردد المتظاهرون شعارات طالبت بتوفير الشغل والعيش الكريم للجميع ومحاسبة رؤوس الفساد في الجزائر سيما من ارتبطت أسماؤهم بفضائح سوناطراك وهدر المال العام علاوة على التأكيد على الوحدة الوطنية والترابية للجزائر.
ونقلت تقارير عن منسق الرابطة الوطنية للدفاع عن حقوق البطالين، الطاهر بلعباس، قوله أن المظاهرة السلمية جرت في ظروف جيدة ولم يسجل أي تدخل لقوات الأمن وبأن شباب الجنوب عاقد العزم على مواصلة نضاله وحركاته الاحتجاجية إلى غاية الاستجابة لجميع مطالبه في إشارة إلى المظاهرة المقررة الأسبوع المقبل بالوادي.
ويشار إلى أن العشرات من الشباب تجمعوا أيضا أمام ملعب كرة القدم المقابل لمقر الإذاعة والتلفزيون الجهويين بورقلة رافعين شعارات ’ العمل استحقاق يا عصابة السراق ’ و’ النضال النضال حتى يعمل البطال ’
وكانت “مليونية’ الكرامة ورد الاعتبار في الـ14 مارس قد أمهلت حكومة عبد المالك سلال أسبوعا لتأكيد حسن نيتها والشروع الفعلي في تطبيق جملة الوعود التي أعلنت عنها للنهوض بالجنوب الكبير والرد على انشغالات شبابه وإلا العودة إلى التظاهر.

 

Comments are closed.