مغربي يُقاضي الخطوط الملكية المغربية في كندا ويربحها بسبب 24 ساعة تأخير!

المشرف
المشرف

قضت محكمة كيبيك الكندية بتغريم الخطوط الملكية المغربية مبلغ أربعة آلاف دولار، تعويضا لمسافرين تقدموا بشكاية ضدها بسبب تأخر في إقلاع رحلتها، والذي دام حوالي 24 ساعة، في قضية التي تعود أطوارها إلى أكثر من سنة.

وفي تفاصيل الخبر، نقل موقع “TVA” الكندي، أن الخطوط الملكية المغربية تأخرت في تأمين رحلة إلى كندا، في غشت من عام 2014، وهي الرحلة التي كان على متنها مواطن مغربي يدعى أمين دواب، وزوجته الأجنية آني مارتن رفقة طفليهما، البالغين من العمر حينها سنتين وثمانية أشهر، حيث وصلوا إلى مطار محمد الخامس في الدارالبيضاء في حدود الساعة الحادية عشر صباحا رغم أن الرحلة كانت مقررة في الساعة الثالثة بعد الزوال، لكنهم وخلال الساعات الموالية، تم إخبارهم بتأجيل الرحلة مرارا وتكرارا دون تحديد وقت إقلاع الطائرة، وهو التأجيل الذي استمر لحوالي 24 ساعة. ونقل المصدر نفسه، تصريحات رب الأسرة، الذي قال إنه طوال فترة الانتظار، كانوا في وضعية غير مريحة مع اثنين من الأطفال، دون مكان للإيواء أو الحصول على طعام، حيث ظلوا على امتداد الليل جالسين في قاعة المحطة “الشركة لم توفر لعملائها الطعام أو الشراب، وهو أمر غير طبيعي نهائيا”.

ورغم توصل الزوجين برسالة اعتذار وتعويض قدره 750 دولارا من قبل الخطوط الملكية المغربية، إلا أنهما اتهما الشركة بـ”التخلي” عنهما، وطالبا بتعويض وصل إلى 9930 دولارا لجبر الضرر، قبل أن تقضي محكمة كيبيك، بتعويض الأسرة بمبلغ 4 آلاف دولار، حوالي 4 ملايين سنتيم.

 

Comments are closed.